روابط للدخول

اظهر تقرير اعدته منظمة الامم المتحدة للاغذية والزراعة "فاو" ارتفاعا كبيرا في نسبة الاشخاص المصابين بالبدانة في العالم. وحل العراق في المرتبة السابعة بين دول العالم من حيث بدانة مواطنيه، بينما جاءت المكسيك في مقدمة هذه الدول تلتها الولايات المتحدة الامريكية.

واشار الدكتور عبد الفتاح هورامي اختصاص الوقاية الصحية في حديث لاذاعة العراق الحر الى ان اهم اسباب زيادة الوزن والبدانة بين المواطنين في الوقت الحالي هو نوع الاغذية التي يتناولها والاعتياد على الوجبات السريعة وقلة الحركة.

واضاف هورامي ان نوعية الاطعمة التي يتناولها الاشخاص عادة تكون غنية بالكاربوهيدرات والدهون وهي سبب رئيس لزيادة الوزن، والمشكلة العالمية الاكبر هي الاعتياد على تناول الوجبات السريعة فضلا عن قلة الحركة نتيجة توفر وسائل الترفيه.

وتقول المواطنة سيران جلال ان الوقاية خير من العلاج لذا يجب المحافظة على مستوى وزن معين لان زيادة الوزن شيء سهل وفقدانه صعب جدا .
وبغية الحفاظ على رشاقتهم والحد من زيادة الوزن والسمنة، ازداد اقبال الشباب من كلا الجنسين على ممارسة الرياضة في المتنزهات والصالات الرياضة في السليمانية .

وقال المواطن شيرزاد احمد (20 عاما) انه يعاني من زيادة كبيرة في وزنه وبواجه مشاكل صحية عديدة لذا قرر ممارسة الرياضة في احد القاعات الرياضية لاسترجاع رشاقته والحفاظ على صحته، مشيرا الى ان وزنه يبلغ نحو 115 كلغم ما جعل حركته بطيئة جدا، فضلا عما يعانيه من آلآم.

ولم يقتصر الامر على الصالات الرياضية فحسب بل تشهد مراكز وعيادات التجميل اقبالا ملحوظا للتخلص من السمنة عن طريق اجراء جراحات تجميلة، كما تشير الدكتورة نياز احمد اختصاص التجميل، التي توضح ان اغلب المراجعين لعيادات جراحات شفط الدهون تتراوح اعمارهم بين30 و40 عاما والنساء اكثر توجها لاجراء هذه العمليات لاهتمامهن برشاقتهن اكثر.

وتعتبر السمنة من اهم اسباب الاصابة بامراض ضغط الدم والقلب والقولون والسكري وغيرها.

XS
SM
MD
LG