روابط للدخول

رئيس الوزراء التشيكي يواجه اكبر فضيحة منذ 20 عاما


رفض رئيس الوزراء التشيكي بيتر نيتشاس اليوم الجمعة الاستقالة رغم اتهام مديرة مكتبه وعشرات المسؤولين بالضلوع في شبكة فساد واسعة.
وكانت الشرطة التشيكية دهمت مكاتب عديدة بينها مكتب رئيس الوزراء ووزارة الدفاع في اكبر فضيحة فساد تهز الجمهورية التشيكية منذ عشرين عاما.
واعلنت المعارضة البرلمانية انها ستدعو الى التصويت بحجب الثقة عن الحكومة ما لم يقدم رئيس الوزراء استقالته ولكن نيتشاس القى كلمة تتسم بالتحدي في البرلمان مؤكدا انه باق في منصبه ويرفض الاتهامات الموجهة الى حكومته.
XS
SM
MD
LG