روابط للدخول

"المدى"البغدادية: وزارة التخطيط، تنفي علمها بتفاصيل الاتفاق الذي جرى بين بغداد وإربيل حول إجراء التعداد العام للسكان


اشارت صحف صادرة في بغداد الى ما أعلنت عنه الحكومة من إقتراب خروج العراق من احكام الفصل السابع، وان التفاهمات التي أجريت مع الجانب الكويتي كفيلة بنقله الى الفصل السادس.

واوردت الصحف هذا الخبر بالتزامن مع الحديث عن وصول رئيس الوزراء الكويتي جابر مبارك الحمد الصباح، الى بغداد في زيارة رسمية.

فيما وصف رئيس تحرير صحيفة "الدستور" باسم الشيخ ممثل الامم المتحدة في العراق مارتن كوبلر المنتهية ولايته وصفه بأنه من افضل السفراء الاممين الذين مثلوا المنظمة الدولية في العراق، ولاقى اتهامات بالانحياز وعدم الحيادية وواجه شكاوى وتأكيدات من قوى سياسية عراقية ودولية عدة من "أنه شخصية غير حيادية".

هذا ويرى رئيس تحرير "الدستور" ان كوبلر "يكفيه سمعة غير حسنة في ان قرار استبداله قوبل بترحيب من قسم كبير من العراقيين، ومن جهات وقوى ادركت سلفاً انه ليس الشخص المناسب لمهمة تمثيل الامين العام للامم المتحدة".

اما على الصعيد الامني، ومع حديث وسائل الاعلام عن وجود نشاط متنامٍ للجماعات المسلحة وخصوصاً تنظيم القاعدة. فإن عضو لجنة الامن والدفاع في مجلس النواب عن التحالف الكردستاني شوان محمد طه، ابلغ صحيفة "المشرق" انه "اذا كانت هناك نية لمكافحة الارهاب بشكل عام فإننا بحاجة الى مكافحة الفكر الارهابي، فالاعمال الاجرامية قبل ان تكون اعمالاً كانت افكاراً ارهابية".

غير ان طه وفي حديثه مع "المشرق" اشار ايضاً الى عدم امكانية مكافحة فكر الارهاب في ظل وجود الاحزاب الدينية العقائدية المتطرفة في الوقت الحاضر. إضافة الى ان الفقر والبطالة والتخلف المتفشي في المجتمع العراقي يوفر للارهاب ارضية خصبة مناسبة لنشأة مثل هذا الفكر.

صحيفة "المدى" من جانبها، نقلت تأكيد وزارة التخطيط، عدم علمها بتفاصيل الاتفاق الذي جرى بين بغداد وإقليم كردستان حول إجراء التعداد السكاني العام، لكنها أبدت استعدادها للقيام بذلك على ضوء الاتفاق بين الحكومة الاتحادية وحكومة الإقليم اذا ما تم تحديد الموعد بشكل واضح.
هذا وبيّن وكيل وزير التخطيط، رئيس الجهاز المركزي للإحصاء مهدي العلاّق، في تصريح للصحيفة، ان معدل النمو السكاني في العراق يبلغ حاليا نحو 3%، وهو الأعلى بين معدلات النمو في العالم.
XS
SM
MD
LG