روابط للدخول

"الشرق الاوسط" السعودية: توتر العلاقات مجددا بين الحزبين الكرديين الحاكمين


تناولت جريدة القبس الكويتية في عددها الصادر يوم السبت احداث العنف في العراق وعرجت على بيان صادر عن وزارة الخارجية السويدية حول اصابة مواطن سويدي في انفجار وقع في بغداد، وتم نقله الى احد مستشفيات تركيا. وقد حثّت السويد مواطنيها على عدم السفر الى العراق دون اسباب ملحة باستثناء إقليم كوردستان.

فيما نقلت جريدة الوطن الكويتية ادانة الخارجية الايرانية الهجمات التي اودت بحياة 15 شخصا بينهم 14 من الزوار الايرانيين في محافظة ديالى، وحمّلت طهران الحكومة العراقية مسؤولية الحفاظ على حياة الزوار الايرانيين.

اما جريدة الاتحاد الاماراتية فقد كتبت: ان معتصمي الأنبار يفوّضون النجيفي للحوار مع المالكي على أساس مبادرة المرجع السني الشيخ عبد الملك السعدي.

وفي السياق ذاته كتبت جريدة الراية القطرية (مطالبات بعقد اجتماع للحكومة بالأنبار) وخطباء جمعة ساحات الاعتصام، يهدّؤون من لغتهم المضادّة وهجومهم العنيف ضدّ المالكي بعد أن اعتادوا على ذلك، وشددوا على ضرورة عدم تحويل الخلافات السياسية الحزبية إلى صراع شيعي سني، ورافضين دعوات المواجهة .

وأشارت جريدة الشرق الاوسط السعودية الى توتر العلاقات مجددا بين الحزبين الكرديين الحاكمين بعد ان وجه رئيس المجلس المركزي للاتحاد الوطني الكردستاني إنتقادات شديدة اللهجة الى قيادة الحزب الديمقراطي الكردستاني، متهما الحزب باحتكار دائرة العلاقات الخارجية وتحويلها الى مؤسسة حزبية لاعلاقة لها بحكومة الاقليم، في حين رد رئيس دائرة العلاقات الخارجية بان مؤسستهم دبلوماسية وبعيدة عن سيطرة الاحزاب.

وفي سياق اخر كتبت الشرق الاوسط ان مقتدى الصدر يقلل من أهمية دعوة المالكي إلى المصالحة في ظل استمرار العنف، ونقلت عنه "هل التقبيل والمعانقة تمحو المفخخات".

واخيرا وفي الشان الرياضي كتبت جريدة الشرق القطرية: الاتحاد العراقي يعتذر للجماهير بعد تبخر حلم التأهل للمونديال، والإصابة تبعد العراقي همام طارق عن مباراة اليابان.

XS
SM
MD
LG