روابط للدخول

سوريا تعفي العراقيين من سمة الدخول


مع استمرار الاقتتال المسلح بين النظام السوري وقوى المعارضة في سوريا قررت دمشق اعفاء العراقيين الراغبين في زيارة سوريا من سمة الدخول. وقد ترك توقيت هذا الاعفاء اصداء واسعة في الشارع العراقي، بين معتقد في ان الغاء سمة الدخول جاء لتسهيل مهمة دخول المسلحين المؤيدين للنظام وبين معتقد بانها دعاية لحفظ صورة سوريا السياحية.

ويعتقد المحلل السياسي عبد الامير المجر ان هناك دعوة مبطنة ضمن هذه الاعفاء، لكي تتمكن جماعات مسلحة المعاضدة للنظام من الدخول الى سوريا بصفة رسمية.

بينما يعتقد عضو لجنة السياحة والاثار النيابية طلال الزوبعي ان قرار سوريا الغاء سمة الدخول بالنسبة للعراقيين محاولة من النظام السوري لبيان قدرته على فرض سيطرته والحفاظ على سلامة السائحين، في حين ان المسلحين على اختلاف توجهاتهم مازالوا يتحركون على الحدود المشتركة وهم لا يطلبون سمة الدخول الى سوريا في الاساس.

الى ذلك قال مقداد عبد وهو صاحب شركة سياحة في بغداد ان السياحة نحو سوريا في ركود تام بسبب الاوضاع الامنية القلقة هناك، في وقت يعاني فيه العراق اليوم من وضع امني حرج ايضا.
وكان وزير الخارجية السوري وليد المعلم اعلن يوم الاحد الماضي، أن الحكومة السورية قررت اعفاء السياح العراقيين من سمة الدخول (الفيزا) ابتداء من مطلع حزيران المقبل.

XS
SM
MD
LG