روابط للدخول

مجلس حقوق الانسان يصوت لصالح قرار يدين سوريا


صوت مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة اليوم لصالح مشروع قرار يدين الحكومة السورية لاستخدامها مقاتلين أجانب في حصارها لبلدة القصير كما دعا إلى تحقيق فوري في أعمال القتل في هذه البلدة.
صوتت 36 دولة من مجموع 47 عضو في المجلس لصالح القرار الذي يشير إلى مشاركة مقاتلين من حزب الله اللبناني في القتال الدائرة في هذه البلدة حيث أشارت الأنباء إلى سقوط المئات من القتلى المدنيين فيها.
امتنعت 8 دول عن التصويت على القرار فيما تغيبت اثنتان بينما كانت فنزويلا هي الوحيدة التي صوتت ضد القرار.
صاغ القرار الولايات المتحدة وتركيا وقطر وهو غير ملزم وهو يدين تدخل مقاتلين أجانب إلى جانب النظام السوري في القتال الدائر في القصير كما يعبر عن قلقه العميق من أن وجود هؤلاء المقاتلين قد يفاقم من تدهور أوضاع حقوق الإنسان والوضع الإنساني في المنطقة.
يشدد القرار أيضا على ضرورة محاسبة المسؤولين عن المجزرة في القصير.
XS
SM
MD
LG