روابط للدخول

مستشارة: دعم المعارضة السورية بالسلاح لا يخدم الحل السلمي


عناصر من المعارضة السورية

عناصر من المعارضة السورية

شهدت الساحة السورية منذ بداية الأسبوع الجاري عدة تطورات ابرزها زيارة السناتور الجمهوري الأميركي جون ماكين الى الأراضي السورية الخاضعة لسيطرة المقاتلين السوريين واللقاء بقادتهم.

وأشاد القيادي في المعارضة السورية والرئيس السابق للائتلاف الوطني المعارض عبد الباسط سيدا في لقاء خاص باذاعة العراق الحر، اشاد بالزيارة مشيرا الى أنها تحمل دلالة هامة على ان المجتمع الدولي يعترف بان هناك مناطق محررة، كما تشكل رسالة هامة للنظام مفادها ان الأمور لا بد ان تحسم.

وقد عقبت على الزيارة مريم الريس المستشارة في مجلس الوزراء بالقول إن ماكين لا يمثل الادارة الاميركية وبالتالي فان الاخيرة لا تدعم تلك الزيارة.

كما شهد الملف السوري تطورا آخر لايقل اهمية الا وهو رفع الإتحاد الأوربي الحظر عن توريد السلاح الى قوى المعارضة السورية ما يعتبر تحولا كبيرا كما يرى ذلك القيادي في المعارضة السورية سيدا. بينما ترى الريس أن هذا القرار لا يخدم الحل السلمي للأزمة السورية الذي يسعى إليه العراق.

ساهمت في الملف الزميلة سميرة علي مندي والزميل احمد الزبيدي

XS
SM
MD
LG