روابط للدخول

"الصباح" البغددية: السياحية بصدد اطلاق مشروع لتقسيط اجور السفرات السياحية للعراقيين الى ايران ولبنان وتونس والمغرب وتركيا


موجة تفجيرات يوم الاثنين القت بظلالها على صحافة بغداد التي ارفقتها بالحديث عن الانباء التي تشير الى استعادة مجاميع مسلحة وميليشيات نشاطها في مناطق بغداد.

صباح اللامي وفي عمود بصحيفة "المشرق" يشير الى ان التراجع الامني واضح في المشهد اليومي في العراق، ومع ذلك فإن النائب في ائتلاف القانون محمد الصيهود تحدث لـ"المشرق" واكد أن هذه السيطرات لا وجود لها. بل أن الاختطافات موجودة في الأنبار.

ويأتي الكاتب هنا قائلاً إن هذا يعني أن هناك من قرروا إشعال الفتنة. فمع استمرار عمليات الاغتيال بالكواتم وبالهجمات وبالمداهمات والتفجيرات البشعة التي تحصد الناس بالجملة، تستمر الكتل السياسية بالتفرج، وبالسعي من أجل مقاماتها ومنازلها ومكاسبها، على حد تعبير كاتب المقال صباح اللامي.

فيما يشير الكاتب سرمد الطائي في صحيفة "المدى" الى ان مقاله ليس اتهاماً لأحد، لكنه خيال اسود ألقاه في روعه أحد المعلقين على مقال سابق له. حيث جاء في التعليق ان الحرب الاهلية لو اندلعت وانتشر المسلحون في الشوارع، فسيقول المثقفون لانفسهم: "ألف مالكي ولا حكم الميليشيات".

ملفتاً الطائي الى انه خيال اسود لطراز خطير من التمسك بالسلطة، شهده العالم الثالث مراراً، ولا احد يتمنى ان يواجهه في العراق.

مضيفاً الكاتب في الصحيفة انه لا يتهم هنا رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي بأنه يخطط لزج الميليشيات ليقوم بضربها لاحقا بهدف "استعادة الحب المفقود" بينه وبين الجمهور. لكنه اُصيب بالرعب بمجرد ان يتخيل ان هناك فرداً واحداً من النافذين في السلطة، يفكر بطريقة تماثل ما قاله المعلق.

على صعيد آخر، نشرت جريدة "الصباح" ان وزارة السياحة والاثار باشرت بتنفيذ مشروع "اعرف العالم" من خلال تنظيم سفرات للعراقيين الى ايران كمرحلة اولى.

وبيّن مدير دائرة المجاميع السياحية في الوزارة محمود الزبيدي ان الوزارة بصدد اطلاق مشروع اخر لتقسيط اجور السفرات بشكل مريح للعراقيين وتشمل ايران ولبنان وتونس والمغرب وتركيا، فضلا عن وجود نية لدى الوزارة لتسيير مجاميع سياحية الى بريطانيا وصربيا والمانيا، اذ توجد موافقات مبدئية من تلك الدول بهذا الصدد، وسيطبق هذا المشروع بشكل مبدئي على مستوى رجال الاعمال واصحاب الشركات، بحسب المتحدث.

XS
SM
MD
LG