روابط للدخول

بغداد: حصيلة ضحايا تفجيرات الاثنين ترتفع


ذكرت مصادر أمنية وطبية أن عدة سيارات ملغومة انفجرت في أسواق ومناطق تجارية في بغداد بعد ظهر الاثنين ما أسفر عن مقتل وإصابة عشرات المدنيين.
وفي متابعاتها لأحدث موجة من التفجيرات خلال الساعات الماضية، أشارت وكالات أنباء عالمية إلى عدم إعلان أي جماعة على الفور المسؤولية عن الهجمات رغم أن مسؤولين ذكروا أنها تحمل بصمات الجناح العراقي لتنظيم القاعدة المعروف باسم (دولة العراق الإسلامية).
أسوشييتد برس أفادت في تقريرٍ بثته مساء الاثنين بأن الحصيلة بلغت 66 قتيلاً على الأقل. ونقلت عن ضابطين في الشرطة العراقية القول إن تفجيراً مزدوجاً في منطقة المعالف أسفر عن مقتل ستة أشخاص وإصابة 12 آخرين بجروح.
وقبل ذلك بنحو ساعة واحدة، انفجرت سيارة ملغومة في شارع السعدون المزدحم في وسط بغداد ما أدى إلى مقتل خمسة مدنيين وإصابة 14 آخرين. وفي منطقة بغداد الجديدة، أسفر انفجار سيارة أخرى عن مقتل مدني واحد وإصابة تسعة آخرين.
وفي منطقة سبع البور بشمال العاصمة، قالت الشرطة إن ثمانية مدنيين قتلوا وأصيب 26 آخرون جراء انفجار سيارة ملغومة في سوق.
وجاء في التقرير أن انفجارات مماثلة أخرى وقعت في مناطق البياع والكاظمية والصدرية والحبيبية والشعب وجسر ديالى بالإضافة إلى المدائن في جنوب بغداد حيث أدى انفجار سيارة ملغومة إلى مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة تسعة آخرين بجروح.
إعداد وتقديم النشرة: ناظم ياسين
XS
SM
MD
LG