روابط للدخول

انتخابات اتحاد الأدباء قد تأتي بقيادات جديدة


معاون أمين عام اتحاد الأدباء علي الفواز - ارشيف

معاون أمين عام اتحاد الأدباء علي الفواز - ارشيف

في الثلاثين من الشهر الحالي سيتنافس سبعة وثمانون أديبا عراقيا للفوز بمقاعد المجلس المركزي وبعدها عضوية المكتب التنفيذي لاتحاد الأدباء العراقيين في انتخابات موسعة سيشرف عليها مجلس القضاء الأعلى.
اوضح ذلك معاون الأمين العام لاتحاد الأدباء الناقد علي الفواز مستبعدا وجود صفقات سرية او اتفاقات غير معلنة مدعومة من أحزاب سياسية ومضيفا أن أكثر المرشحين في هذه الدورة سيكونون من الوجوه الجديدة وأن هناك سعيا حقيقيا للتغيير وتجاوز أخطاء المرحلة السابقة وان قيادات الاتحاد الحالية استطاعت تنظيم العديد من الفعاليات الموسعة والأنشطة اليومية والأسبوعية النوعية رغم كل الظروف .

أما القاص والكاتب شوقي كريم فيؤكد وجود اتفاقات جانبية لمرشحين من قوائم متعددة بعضها لها صلة مباشرة بأحزاب إسلامية وأخرى مقربة من الحزب الشيوعي مشيرا الى إن القيادات في الدورتين الدورتين السابقتين للاتحاد لم تقدم شيئا مهما للأدباء وكانت هناك علاقات متوترة مع الحكومة مما انعكس سلبا على موارد الاتحاد التي كانت محدودة جدا وكانت هناك خصامات غير مبررة مع الأحزاب الإسلامية.

الشاعر مروان عادل أعرب عن تفاؤله بوجود عدد كبير من الأدباء مرشحين للحصول على مقاعد في المجلس المركزي ويمكن أن يحصل البعض منهم على مناصب قيادية في الاتحاد وهو ما سيدفع باتجاه إحداث تغيرات جذرية تشمل محاولة الخروج من نمطية وشكلانية الأنشطة والفعاليات الثقافية التي يرى أنها كانت تقتصر على حضور النخب المثقفة مما يجعلها غير مؤثرة في المجتمع متمنيا ان يتعاون الجميع قي إخراج الأديب والمثقف العراقي من عزلته من خلال تبني خطاب تنويري وتفعيل دوره لتوعية المجتمع من اجل الوقوف ضد كل التوجهات الظلامية أو الطائفية.

XS
SM
MD
LG