روابط للدخول

حماية النظام الاحيائي والبيئي في اقليم كردستان


السليمانية : معرض التنوع الاحيائي

السليمانية : معرض التنوع الاحيائي

أقامت مديرية بيئة السليمانية معرضا في احد متنزهات المدينة، ضم صورا لحيوانات وطيور برية نادرة تعيش في جبال وغابات اقليم كردستان، وذلك سعيا منها لتوعية المواطنين باهمية الحفاظ على التنوع الاحيائي والبيئى في اقليم كوردستان وحمايته من العبث.

وابلغ مسؤول قسم ادارة المحميات في مديرية بيئة السليمانية سعد محمد ابلغ اذاعة العراق الحر "ان الهدف من وراء هذا المعرض هو ايصال رسالة للذين لايزالون يتطاولون على الحياة البرية في الاقليم ويمارسون الصيد الجائر".

مهرجان البيئة في السليمانية-نيسان2012

مهرجان البيئة في السليمانية-نيسان2012

الى ذلك أكد المواطن شوان معروف "ان الحفاظ على النظام البيئي وتنوعه اصبح من اولويات عمل الدول في العالم، والاقليم يمتلك طبيعة بيئية جميلة جدا تضاهي الكثير من المحميات الطبيعية"، داعيا حكومة اقليم كوردستان الى "عدم الاكتفاء باقامة فعاليات محدودة لهذا الغرض، بل يجب ان يحتل هذا الموضوع حيزا كبيرا في اولويات عمل الحكومة وان يتم تخصيص ميزانية لحماية الحياة الطبيعية في الاقليم".

واوضحت المهندسة الزراعية بيري جلال ان "الثقافة البيئية لدى المواطنين في العراق محدودة جدا، نظرا لعدم وجود اهتمام اعلامي مناسب، فضلا عن جشع البعض الاخر ومحاولة استغلال الطبيعة لاغراض مادية وشخصية، مايؤثر بشكل كبير على التوازن البيئي".

وتابعت بيري جلال "ان الحكومة تفتقر الى سياسة بيئية جيدة تساعد على نمو الحياة البرية، فضلا عن النشاط الضعيف للمنظمات المعنية بهذا المجال"، مشيرة الى "ان مساحات واسعة من الاراضي تم الاستيلاء عليها من قبل مسؤولين ومتنفذين وحرمت من التطور البيئي".

وشدد مسؤول اعلام شرطة حماية البيئة المقدم هيمن كمرخان على انه تم اعتقال العشرات من الصيادين، وتقديمهم للقضاء لمخالفتهم قوانين منع الصيد، مؤكدا وجود "تعليمات مشددة تدعو الى ملاحقة ومراقبة الاشخاص الذين يقومون بصيد الحيوانات والطيور البرية أو الذين يقطعون الاشجار الطبيعية".

XS
SM
MD
LG