روابط للدخول

المدى تكشف عن كتاب رسمي عن اجهزة كشف المتفجرات


ابرزت صحيفة "المدى" حصولها على نسخة من كتاب صادر عن مكتب القائد العام للقوات المسلحة وموجه إلى محافظ بغداد يسمح له بشراء أجهزة كشف المتفجرات بعدد 150 جهازاً. وذلك على الرغم من ان خبيرا بريطانيا في شؤون الامن ابلغ الحكومة قبل استيراد هذا الجهاز انه رديء وغير صالح للعمل.
هذا ونقلت "المدى" عن عضو لجنة النزاهة النيابية النائب جواد الشهيلي إن المستشار البريطاني الذي كان يعمل في وزارة الداخلية ابلغ الحكومة العراقية برداءة جهاز السونار وانه يكشف 68 مادة تدخل في الصناعات المنزلية والشخصية، لكنه لا يكشف المتفجرات.
وأضاف الشهيلي بأن اهم الاسماء المسؤولة عن هذه الصفقة هم وزير الداخلية السابق والوكيل الأقدم لوزير الداخلية ومكتب القائد العام ومدير مكتب رئيس الوزراء وفق الكتب الموجودة في لجنة النزاهة. متسائلاً عن سبب محاسبة شخص واحد هو مدير شعبة المتفجرات في وزارة الداخلية جهاد الجابري، بينما جرى غض النظر عن الباقين.

في حين نقرأ في صحيفة "المشرق" تصريحاً للنائب عن دولة القانون علي العلاق شدد فيه على اعتزام ائتلافه ترشيح زعيمه نوري المالكي لولاية ثالثة. معرباً عن امله في ان صناديق الاقتراع ستوصله بكفاءة الى هذا المنصب. ونافياً في حوار سريع مع الصحيفة أن يكون لهذا الأمر أي علاقة بالتفاهم الأخير مع كردستان، مقابل دعم ترشيح مسعود بارزاني في دورة جديدة لرئاسة الإقليم.

جريدة "الصباح" من جهتها، تابعت إجراءات البنك المركزي العراقي للحد من تذبذب العملة، ومحافظة الدينار على قيمته امام الدولار.
إذ كشف رئيس اللجنة المالية النيابية حيدر العبادي في تصريح للصحيفة عن وضع إجراءات لحصول المواطنين على العملة من المصارف الاهلية والحكومية، منها ان يكون التحويل لغايات السفر او العلاج.
لافتاً العبادي الى أن مسؤولي البنك ابدوا ثقة كبيرة بقوة البنك المركزي، لما يمتلكه من احتياطي نقدي من العملة الصعبة يقدر بنحو 74 مليار دولار، مع ان المشكلة محصورة في الفرق بين العرض والطلب في السوق العراقية على الدولار.

XS
SM
MD
LG