روابط للدخول

انطلقت في جامعة دهوك اعمال المؤتمر العلمي الدولي الذي تنظمه كلية القانون والادارة في الجامعة، تحت شعار "نحو بيئة استثمارية افضل الواقع – التحديات - الافاق".
وشارك في المؤتمر 110 باحثين من اوربا والعالم العربي اضافة الى باحثين من جامعات عراقية مختلفة.
واوضح رئيس اللجنة الاعلامية للمؤتمر الدكتور ريبر فتاح في حديث مع اذاعة العراق الحر ان المؤتمر يتضمن العديد من الفعاليات، منها تنظيم معرض للشركات التجارية المحلية على هامش المؤتمر وانعقاد جلسة خاصة بين المستثمرين المحليين والاكاديميين لبحث سبل الاستفادة منهم في الجوانب التطبيقية، اضافة الى عرض افلام وثائقية والقاء 90 بحثا خاصا بالاستثمار.
وبين فتاح ان الهدف من هذا المؤتمر هو الوصول الى اجابات علمية دقيقة حول الواقع الاستثماري في المنطقة وما يعانيه من صعوبات، حيث لوحظ اقبال واسع للمستثمرين على منطقة كردستان مما يقتضي تطوير هذه البيئة وتنميتها.
وشاركت جهات استثمارية من هيئات وجمعيات واتحادات في هذا المؤتمر بغية الاستفادة من محاوره وقال رئيس مركز المعلومات والدراسات الاستراتيجية في اقليم كردستان الدكتور اراز قادر الذي حضر جلسات هذا المؤتمر انه رغم ان الاقليم يضم الكثير من العوامل الجاذبة للاستثمار مثل توفر القوانين الاستثمارية والامن والسلام الا ان هناك معوقين اساسيين ما زالا يعترضان تطوير حركة الاستثمار في المنطقة، وهما العامل الاداري حيث الروتين الممل والعامل التقني والمعلوماتي وهو ضعيف ايضا.
واشار قادر الى مشكلة عدم دخول المصارف العالمية الكبيرة و شركات التأمين التي تعد احدى مقومات الاستثمار في المنطقة.
من جهته اشاد رئيس قسم الادارة في جامعة دهوك الدكتور درمان سليمان بتنظيم مثل هذه المؤتمرات العلمية التي تقرب الجانب الاكاديمي من المستثمرين لكنه اوضح ان الاقليم بحاجة الى بنك معلوماتي وطني يستطيع المستثمر الاجنبي من خلاله التوصل الى المعلومات كي يستطيع تشخيص المشاريع التي بامكانه الاستثمار فيها.
يذكر ان هذا المؤتمر الذي عقد في قاعة المؤتمرات في جامعة دهوك استمر ثلاثة ايام متتالية وتم ارسال النتائج التي تمخض عنها الى الحكومة في اقليم كردستان بغية الاستفادة منها في تطوير القطاع الاستثماري.

XS
SM
MD
LG