روابط للدخول

يقول مراقبون ان 35 مليون نسمة يزدادون بنسبة 3.2 % كل عام في بلاد تعاني من نقص واضح في الخدمات وازمات اقتصادية واجتماعية متداخلة مثل العراق، لابد له من وقفة مراجعة وتقييم.

وفي هذا السياق حذرت وزارة التخطيط من التنامي الكبير للسكان في العراق وما يترتب عليه من زيادة في عدد الفقراء.
ويقول المتحدث الرسمي باسم الوزارة عبد الزهرة الهنداوي ان اعداد العراقيين في تضاعف كل 25 سنة، وان الوزارة بصدد وضع خطط لاتباع سياسات سكانية للتعامل مع الازياد المضطرد للسكان.

وكانت الحكومة العراقية أعلنت الشهر الماضي عن تشكيل مجلس أعلى للسكان حددت مهمته بالعمل على وضع استراتيجيات سكانية بعيدة المدى، في ظل توقعات وصول سكان العراق إلى أكثر من 64 مليون نسمة بحلول عام 2030.

ويقول الخبير الاقتصادي هلال الطعان ان الكثير من العوامل المتأصلة تأريخياً ابرزها الحروب التي خاضها العراق اضرت بواقعه الاقتصادي، ما ادرى الى ارتفاع نسب الفقر بشكل واضح، مؤكداً ان التدخل الدولي يجب ان يكون حاضراً للتخلص من آفة الفقر في العراق.

وبالرغم من الافكار الكثيرة التي طرحت لتنظيم النسل في العراق الا انها تبدو صعبة التطبيق في بعض المناطق والقرى الريفية في العراق، بسبب التقاليد والعادات الاجتماعية التي تشجع على زيادة الانجاب. وتقول رئيسة منظمة الامل والعضوة في اللجنة الوطنية للسياسيات السكانية هناء ادور، ان العراق قد يعاني من ترهل سكاني ينذر بأخطار وكوارث، مطالبة البرلمان بتشريع قانون لتحديد النسل والحد من ظاهرة الزواج المبكر.

وكانت الأمم المتحدة قد دعت العراق إلى صياغة سياسة سكانية لإيجاد توازن بين النمو الاقتصادي ورفاه السكان والتنمية المستدامة، ومراعاة الاتجاهات السكانية عند وضع استراتيجيات وسياسات التنمية الوطنية والريفية والحضرية منهجياً.

XS
SM
MD
LG