روابط للدخول

قالت اللجنة العليا لإدارة العتبات الدينية في كربلاء إنها ستدعو الى مؤتمر عشائري موسع لعموم عشائر العراق بحثا عن حل للمشاكل السياسية في البلاد.
وقال عبد الامير القريشي مستشار امين عام العتبة الحسينية إن العشائر يمكن أن تلعب دورا مهما في حل مشكلات البلاد السياسية، موضحا أن للعشائر ثقهلها الاجتماعي الكبير الذي يمكنها من لعب هذا الدور.

وفيما تشهد مناطق عديدة في العراق اعتصامات وتظاهرات احتجاجية منذ أشهر، تطورت مؤخرا في بعض المناطق الى مصادمات مع قوات الجيش، لفت عدد من شيوخ ووجهاء عشائر كربلاء إلى أن شيوخ عشائر المنطقة الغربية يمكن أن يلعبوا دورا هاما في تهدئة الأوضاع.
وقال عميد السادة الميال منذر الميالي إن عشائر ووجهاء المنطقة الغربية لن يمتنعوا عن المشاركة في مؤتمر عشائري يهدف لجمع كلمة العشائر العراقية.

وتزداد المخاوف من تقسيم البلاد أو دخولها في نفق الحرب الأهلية بعد ما أعلن متظاهرون في المنطقة الغربية في الجمعة الماضية عن عدة خيارات بينها اقامة اقليم فيدرالي أو حمل السلاح بوجه الدولة. ويعتقد الشيخ زهير يوسف وهو أحد شيوخ عشائر الفرات الأوسط أن تقسيم البلاد لن يكون في صالح العراقيين بشكل عام.

في غضون ذلك، رحب مركز الفرات للتنمية والدراسات الاستراتيجية بالمساعي الرامية الى عقد مؤتمر عام لشيوخ عشائر العراق، وقال مدير المركز الدكتور خالد العرداوي لإذاعة العراق الحر إن هذا المؤتمر سيكون مهما للتعرف عن قرب على مواقف وآراء شيوخ عشائر المناطق الرافضة لسياسات الحكومة. وكان وجهاء وشيوخ عشائر كربلاء قد أكدوا في مؤتمرات سابقة على أهمية الحفاظ على السلم والأمن في العراق والعمل على منع انزلاق البلاد نحو الاقتتال والتناحر الداخليين.

XS
SM
MD
LG