روابط للدخول

بدأ مركز زين الثقافي بمحافظة السليمانية بمشروع لتدوين تاريخ الشعب الكردي المنقول شفاهاً عن طريق اجراء حوارات صوتية ومرئية مع الاشخاص الذين عاصروا الاحداث التي مر بها هذا الشعب ومازالوا يحتفظون بفصول من التاريخ في اذهانهم، ثم توثيقها بشكل علمي بغية حفظ المعلومات التراثية والتاريخية للاكراد والتي ستشكل مرجعاً معلوماتياً تعتمده الاجيال المقبلة.

وتقول الخبيرة في التراث بروين نوري في حديث لاذاعة العراق الحر الى ان المركز يقيم حالياً دورة لعدد من الصحفيين وطلبة اقسام التاريخ في الكليات لتعريفهم بالطرق الصحيحة في توثيق المعلومة التأريخية او التراثية التي يحصلون عليها من الاشخاص خلال الجولات الميدانية التي يقومون بها لجمع هذا النوع من المعلومات.

من جهته يقول الباحث في الشؤون التاريخية كامران علي ان تراث الكرد لم يدون بشكل صحيح، وأشار الى ان الحكومات المتعاقبة حاولت كتابة هذا التراث بحسب توجهاتها القومية والسياسية، وأشار الى ان الوقت قد حان لكي يُعدّل هذا التراث ويوثق بشكل صحيح.

ويشير الصحفي اكو محمد الى ان مثل هذه الخطوة تعتبر متأخرة نوعاً ما، رغم ان الاطلاع بجمع وكتابة التراث والتاريخ الكردي امر مهم جداً، مضيفاً:
"كان ينبغي ان يفكر المختصون بخطوة كهذه قبل عقود، لان الكثير ممن كانوا يحفظون هذا التاريخ قد توفوا، واندثرت معهم المعلومات التاريخية التي كانت بحوزتهم، ورغم هذا فالبدء الان افضل من الغد".

يشار الى ان المعلومات التاريخية المنقولة شفاها تشمل الى جانب احداث وحقائق التأريخ مكونات التراث الشعبي للامم مثل القصص والأمثال والحكم والغناء والشعر، وما شابه ذلك .

مشروع لأرشفة التاريخ الكردي المنقول شفاهاً
XS
SM
MD
LG