روابط للدخول

"ئاوينه" الكردية: ايران تسعى لتخريب مفاوضات تركيا وحزب العمال الكردستاني


تقول صحيفة "ئاوينه" ان ايران تسعى الى تخريب المباحثات بين تركيا وحزب العمال الكردستاني. وتنقل الصحيفة عن مصادر اعلامية تركية وتصريحات لمسؤولين اتراك قولهم ان قائد قوات فيلق القدس قاسمي سليماني اشار على مراد قره ايلان بالابتعاد عن العملية السلمية مع تركيا والاستمرار في العمل العسكري داخل البلاد، مقابل ان تمنح ايران بيشمركة حزب العمال الذين بامرة قره ايلان اسلحة ثقيلة اضافة الى الدعم اللوجستي، لكن قره ايلان رفض مقترح سليماني. واضافت المصادر ان ايران تسعى الى اقناع قوات الحزب بعدم الانسحاب من تركيا خوفاً من ان يوجه بيشمركة الحزب لاحقاً بدفع من تركيا فوهات بنادقهم الى ايران.

وفي موضوع آخر تنقل الصحيفة عن نائب رئيس الوزراء صالح المطلك قوله ان موقف الكرد ازاء احداث الحويجة لم يكن بالمستوى المطلوب. واضاف المطلك في لقاء اجرته الصحيفة معه ان الكرد وقفوا على الحياد ازاء احداث الحويجة وان موقفهم هذا لم يكن متوقعاً ولا منتظراً.

وتذكر صحيفة "ميديا" ان زيادة الـ 100 الف دينار التي اعلنتها الحكومة العراقية للمتقاعدين ممن لا تزيد رواتبهم عن 400 الف دينار لم تصرف في اقليم كردستان بعد. ونقلت الصحيفة عن شورش حاجي عضو اللجنة المالية في البرلمان العراقي قوله ان الميزانية العامة للعراق التي اقرت هذه الزيادة وخصصت مبالغ للمتقاعدين المشمولين بضمنهم متقاعدو الاقليم. من جهته اشار دلير طارق المتحدث باسم وزارة المالية في الاقليم الى ان التعليمات الخاصة بصرف هذه الزيادة لم تصدر بعد من وزارة المالية العراقية، وان من المنتظر ان تصدر في شهر حزيران او تموز المقبل.

صحيفة "هاولاتي" كتبت ان محافظ السليمانية وجه بتشكيل لجنة عليا لمتابعة المشاريع المتأخرة في المحافظة، منتقداً التجاوز على كلف المشاريع التي صرفت سابقاً. واشار المحافظ الى انهم ارسلوا مطلع هذا العام المشاريع الى الدوائر حسب الاختصاص لوضع الخطط والخرائط اللازمة لتنفيذها، واضاف ان المحافظة ستحاسب اقسام التخطيط في الدوائر اذا ما تاخروا عن موعدهم.

وفي تقرير آخر، اشارت الصحيفة ان تزوير العملات والتعامل بها ادى الى ظهور طبقة جديدة من الاثرياء في العراق. واضاف التقرير ان تعاملاً كثيفاً بالعملات المزورة يجري على الحدود بين سوريا والعراق وان التعامل بالعملات العراقية المزورة تفشى بشكل واساع في الاسواق العراقية وبات يمثل خطرا ومصدر قلق للمواطنين العراقيين، ونقلت الصحيفة عن الباحث الاقتصادي امين الحسني قوله ان قسماً من المتعاملين المحليين بهذه العملات يرتبطون بشبكات عالمية لترويج العملات المزورة في البلدان المجاورة للعراق وهي ذات قدرات تقنية كبيرة. وكشف الحسني ان كميات كبيرة من العملة المزورة تم ضبطها في الفترة الاخيرة.

XS
SM
MD
LG