روابط للدخول

مسعى لتوحيد فرعي نقابة المهندسين في كردستان


إجتماع مشترك لنقابتي المهندسين في إقليم كردستان

إجتماع مشترك لنقابتي المهندسين في إقليم كردستان

إتفقت منظمتان للدفاع عن حقوق المهندسين في اقليم كردستان بشكل مبدئي على توحيد إدارتيهما في ممثلية موحدة تجمع تحت مظلتها جميع المهندسين في الإقليم على اختلاف توجهاتهم السياسية والفكرية.
الإعلان عن الإتفاق جاء بعد إجتماع مشترك عقد في محافظة دهوك بين نقابة مهندسي كردستان التابعة للحزب الديمقراطي الكردستاني، واتحاد مهندسي كردستان التابع لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني اللتين تأسستا عام 2000.
واوضح رئيس نقابة مهندسي كردستان عبدالرحمن علي كورده ان الاجتماع خرج ببلاغ مشترك، مضيفاً:
"ابرز ما جاء في البلاغ هو الاتفاق على توحيد نقابة المهندسين واتحاد المهندسين، وسيتم ذلك من خلال المؤتمر المشترك الذي اتفقنا على انه سيتم انعقاده خلال هذا العام والذي نأمل ان يجمع تحت مظلته جميع المهندسين الموجودين في اقليم كردستان ويدافع عن حقوقهم".
الى ذلك بين رئيس نقابة المهندسين في محافظة دهوك فخري مصطفى ان تشكيل نقابتين للمهندسين في اقليم كردستان جاء في ظروف خاصة في عهد الادارتين، مشيراً الى ان تلك الظروف تغيرت الان واصبح من الضروري توحيدهما.
وعد مصطفى هذا الاجتماع بمثابة انجاز كبير، لان توحيد المنظمتين في ممثلية واحدة خطوة ايجابية تقوي دورها داخل المجتمع.
واشار رئيس فرع دهوك لنقابة المهندسين ان علاقتهم مع نقابة المهندسين العراقيين ضعيفة، واصفاً اياها بانها مجرد علاقة شكلية، وليست ادارية.
وقال عضو في نقابة المهندسين امين عبدالمجيد ان هذه خطوة جيدة، مضيفاً:
" هناك الكثير من الغبن الذي يلحق بشريحة المهندسين في اقليم كردستان ينبغي العمل عليها، اضافة الى ان هناك حاجة لتقديم مشروع عن صندوق التقاعد للمهندسين وهناك الكثير من الصعوبات التي تواجه المهندسين لذلك فان توحيد التشكيلين في ممثلية واحدة يضمن حقوق هؤلاء المهندسين".
وتجدر الاشارة الى ان توحيد هاتين النقابتين يأتي ضمن مسعى لتوحيد الادارتين التين تشكلتا في اقليم كردستان خلال السنوات المنصرمة، إذ سبقت هذه الخطوة توحيد نقابات الصحفيين والمعلمين والعمال اضافة الى توحيد الوزارات.
XS
SM
MD
LG