روابط للدخول

ابدى عدد من اهالي مدينة الموصل قلقهم من الاحداث التي تشهدها مدينتهم في الاونة الاخيرة.
وكانت الاجهزة الامنية في الموصل فرضت حظرا للتجول على خلفية الاشتباكات المسلحة التي وقعت ليل الاربعاء/الخميس في الجانب الايمن من الموصل بين القوات الامنية وعناصر مسلحة واوقعت خسائر بشرية في الجانبين.
وتقول المواطنة عبير عبد ان "الاحداث الاخيرة واصوات الرصاص والانفجارات الناجمة عن الاشتباكات في حي 17 تموز والاحياء المجاورة كالعربي والرفاعي واليرموك والاصلاح الزراعي اصابت المواطنين بالذعر".
وتضيف عبير "ان المزعج اكثر هو فرض حظر التجول على، ما تسبب في تقييد حركتنا في الصباح ومنعنا من الذهاب الى مدارسنا واعمالنا"، متسائلة في الوقت ذاته "الى متى يستمر حال البلد على هذا المنوال؟".
وتشهد مدينة الموصل تظاهرات منذ ما يقارب الاربعة اشهر تخللتها اشتباكات بين القوات الامنية والمتظاهرين الذين يطالبون الحكومة المركزية بوقف ما يعتبروه تهميشا لهم.
ويشدد المحلل السياسي احمد محمود على ان حل الازمة في الموصل يتمثل بأستجابة الحكومة الاتحادية لمطالب المتظاهرين المشروعة والا فأن الازمة ستتطور الى ما لايحمد عقباه".
وبحسب مصدر امني في محافظة نينوى فأن احياء الاصلاح الزراعي و 17 تموز والرفاعي والعربي واليرموك غرب مدينة الموصل شهدت ليل الاربعاء اشتباكات مسلحة بين مسلحين والقوات الامنية في هذه المناطق اوقعت 9 قتلى من المسلحين و3 اخرين من القوات الامنية، فيما تم اعتقال 13 مسلحا.

XS
SM
MD
LG