روابط للدخول

دعوات الى قبول نتائج الانتخابات بوعي ديمقراطي


عمليات عد وفرز في مركز إنتخابي بالبصرة

عمليات عد وفرز في مركز إنتخابي بالبصرة

يتوقع مواطنون تحدثت إليهم إذاعة العراق الحر ان تقوم الكيانات التي ستخسر في انتخابات مجالس المحافظات بالإعتراض بطريقة متشنجة، مُعبّرين عن قلقهم من إمكانية اندلاع أزمة سياسية جديدة مع الإعلان عن نتائج تلك الانتخابات.

ودعا المواطن خالد اسماعيل (34 عاما) الى قبول النتائج كما هي، وألا يثير الخاسرون الشارع بتصريحات متشنجة، مبيناً انه بالامكان خدمة المواطن من مواقع عديدة وليس من خلال تبوؤ المناصب فقط.
وطالب المواطن اسعد سامي (29 عاما) بتقبل الخسارة وعدم تهييج الشارع العراقي او اطلاق تهم التزوير على الانتخابات التي قال انها جرت بشفافية، وان على الجميع تقبل نتائجها، حسب تعبيره.
كما دعا المواطن عمر خليل المرشحين الخاسرين الى التحلي بالهدوء وعدم الظهور في وسائل الاعلام للادلاء بتصريحات متشنجة تفاقم ما يعانيه الشارع العراقي من مشاكل سياسية وأمنية.

يشار الى ان سياسيين انتقدوا سير انتخابات مجالس المحافظات واتهموا السلطات بالتزوير، بعد قيام كتل سياسية باعلان فوزها عبر نتائج اولية تستعرضها في الفضائيات المملوكة لها، فيما طالب قادة كتل باعادة إجراء الانتخابات في وقت يتزامن مع الانتخابات البرلمانية العام المقبل. وفي هذه الصدد يوضح عميد كلية الاعلام بجامعة بغداد الدكتور هاشم حسن ان الانتخابات تحتاج الى وعي ديمقراطي والى روح رياضية يتحلى بها المرشحون المتنافسون، مشيراً الى ان السياسيين ما زالوا يفتقرون للثقافة الديمقراطية وقبول الآخر وايضا القبول بنتائج الانتخابات.

XS
SM
MD
LG