روابط للدخول

دعوة للاسراع في إجراء الإنتخابات الانبار ونينوى


معتصمون في الأنبار

معتصمون في الأنبار

مع تأكيد بعثة الامم المتحدة في العراق "يونامي" على اهمية تحديد موعد لأجراء الانتخابات المحلية في محافظتي الانبار ونينوى بأسرع وقت ممكن، وقرار مجلس الوزراء بحسم موعدها في إجتماعه غدا (الثلاثاء)، تتباين آراء سياسيين من المحافظتين بشأن إجراء تلك الإنتخابات أو تأجيلها.

وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات أعلنت جاهزيتها لأجراء الإنتخابات، وابدت يونامي في اكثر من موقف قلقها من تأجيل الانتخابات في هاتين المحافظتين اضافة الى محافظة كركوك.
واشار المتحدث باسم مفوضية الانتخابات صفاء الموسوي الى ان المفوضية حددت 18 من الشهر المقبل موعداً لأجراء انتخابات مجالس المحافظات في الانبار ونينوى.

من جهتها رحبت قوى سياسية بهذا الموعد خشية ان يؤدي تأخر الانتخابات الى عدم شفافيتها، لكن النائب حامد المطلك يقول ان اهالي الانبار مازالوا منقسمين بين مؤيد لاجراء الانتخابات في اسرع وقت، ومطالب بتأجيلها الى موعد أبعد نتيجة الظرف الامني في المحافظة.

ويشير نائب رئيس مجلس محافظة نينوى بيلدار زيباري الى ان تأجيل الانتخابات في الاساس كان خطوةً فاشلة، إذ لم تتمكن الحكومة العراقية من اصلاح الخلل الذي ادى الى تأجيل انتخابات مجالس المحافظات، كالوضع الامني وازمة المناطق المتنازع عليها.

يذكر ان محافظة كركوك لم تشهد انتخابات منذ عام 2005 كما ان الامم المتحدة مازالت تقوم بإجراء مقابلات مع مسؤولين فيها لحثهم على الاتفاق على قانون الانتخابات بأسرع وقت ممكن.

XS
SM
MD
LG