روابط للدخول

منظمة مدنية: نسبة المشاركة في الانتخابات 46%


رجل وإمرأة يلوحان بإصبعيهما البنفسجيين بعد الإدلاء بصوتيهما في مركز إقتراع ببغداد

رجل وإمرأة يلوحان بإصبعيهما البنفسجيين بعد الإدلاء بصوتيهما في مركز إقتراع ببغداد

يقول مدير منظمة مدنية لمراقبة الإنتخابات ان المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق تسعى لإنجاح الانتخابات المحلية بشتى الطرق، حتى وان كان ذلك من خلال اعلان ارقام غير دقيقة لنسب المشاركين في الاقتراع العام.
ويشير المدير التنفيذي لشبكة شمس لمراقبة الانتخابات هوكر جتو الى ان النتائج الاولية التي كانت المفوضية اعلنتها مساء (السبت) بهذا الخصوص هي نسب المشاركة قياساً للناخبين في عموم المحافظات، وليست نسب المشاركة الفعلية في عملية التصويت، مؤكداً في مؤتمر صحفي عقدته شبكتا تموز وشمس لمراقبة الانتخابات (الاحد) ببغداد ان نسب المشاركة بلغت 46% وليس 51% كما اعلنت المفوضية.

من جهتها اكدت المديرة التنفيذية لشبكة تموز فيان الشيخ علي ان المراقبين الدوليين للانتخابات مع مراقبي شبكتي تموز وشمس، رصدوا وقوع نحو اكثر من 300 من الخروق لقواعد السلوك والنظام الانتخابي، لافتة في الوقت نفسه الى ان من اهمها محاولات كتل سياسية متنفذة التأثير على ارادة الناخبين، بحسب تعبيرها.

الى ذلك دعا عضو منظمة تموز للتنمية الاجتماعية علي الدجيلي الى ضرورة ان تأخذ مفوضية الانتخابات بالتوصيات التي اوردتها شبكتا تموز وشمس لمراقبة الانتخابات في تقريرهما عن سير الانتخابات المحلية، وبخاصة ضمان تعيين موظفين يمتلكون مستوى اعلى من الكفاءة مقارنة مع موظفي المفوضية الحاليين لضمان سلامة العملية الانتخابية وسيرها بالشكل الصحيح.

يشار الى ان انتخابات مجالس المحافظات غير المنتظمة باقليم التي جرت يوم السبت 20 نيسان 2013 هي اول انتخابات تجرى بعد الانسحاب الاميركي من العراق اواخر عام 2011.
XS
SM
MD
LG