روابط للدخول

"المشرق" البغدادية: الاسعار تشهد حريقاً كما يقول الناس ابتداء من المواد الغذائية، وصولاً الى بدلات إيجار الدور، والنقل، والملابس، والأدوية وغيرها


عدد قليل من الصحف البغدادية واصلت صدورها وسط احتجاب البقية مع اقتراب موعد الانتخابات المحلية، وفي ذات الإطار لفتت جريدة "الصباح" الى ان الانتخابات قد القت بظلالها على الكثير من مفاصل حياة العراقيين، فوسط الاستعدادات والتحضيرات لانجاح هذه العملية الديمقراطية من قبل القائمين عليها، وبين مطالبات ودعوات للمشاركين فيها، لاحظ مراسلو الصحيفة تزايد نسبة الوعي والثقافة لدى الناخبين من حيث المشاركة واختيار الكفاءات.

يأتي ذلك، كما تشير الصحيفة، في وقت تباينت الاراء في النجف بشأن وضع المرشحات النساء للانتخابات. فبينما طالبت ناشطات المجتمع المدني بزيادة عدد مقاعد مجالس المحافظات المخصصة للنساء، علل المعترضون على هذا التوجه بان المرأة لم تستطع ان تثبت فاعليتها وحضورها في المجالس التشريعية.

من جهتها كتبت "المشرق" في الشأن الاقتصادي ان أسعار السوق شهدتْ ما يسمّيه الناس حريقاً في المواد الغذائية، وصولاً الى بدلات إيجار الدور، وأسعار النقل، والملابس، والأدوية وغيرها.. فما الذي بوسع الحكومة فعله للحد من هذه الظاهرة؟ وهل يقتضي ارتفاع الأسعار زيادة الرواتب والأجور، أم اتخاذ إجراءات أخرى رقابية أو تشجيعية أو إنشاء قطاعات منافسة للسوق؟ هذه الاسئلة طرحتها الصحيفة واجاب عليها عضو اللجنة الاقتصادية البرلمانية عن ائتلاف دولة القانون عامر الفايز، الذي اعرب عن اعتقاده ان زيادة الرواتب والأجور ليست حلاً لخفض الاسعار الملتهبة. موضحاً المتحدث لصحيفة "المشرق" ان خفض الاسعار يعتمد على الميزان التجاري المتأثر بمعادلة العرض والطلب فكلما زاد العرض قل الطلب وانخفضت الاسعار.

فيما عرضت جريدة "الصباح الجديد" ما كشفت عنه قائممقامية قضاء الخالص في محافظة ديالى، من انخفاض شريحة الفلاحين داخل القضاء في السنوات العشر الماضية بنسبة تفوق 40% بسبب العنف والجفاف وقلة الدعم الحكومي.

كما نقلت الصحيفة عن مستشار محافظ ديالى للشؤون الاقتصادية راسم العكيدي تأكيده أن عمليات الاستيراد العشوائية للمحاصيل الزراعية وعدم القدرة على الايفاء بتكاليف الانتاج المحلي كانت سبباً اضافياً في دفع الفلاحين على ترك الزراعة، لانها اصبحت مهنة خاسرة في منظور العائد الربحي الذي يجب توفره من اجل تأمين مستلزمات الحياة العامة.

XS
SM
MD
LG