روابط للدخول

تحذيرات من مساع خارجية لزرع الفتنة المذهبية بين التركمان


قيادات من الجبهة التركمانية

قيادات من الجبهة التركمانية

اكدت الجبهة التركمانية في كركوك بان الجسد التركماني واحد، ولا يمكن تقسيمه. وحذر الناطق الرسمي باسم الجبهة علي مهدي من وجود آجندات تسعى الى زرع الفتنة الطائفية بين التركمان الشيعة والسنة لاهداف انتخابية وسياسية

واكدت اطراف اخرى خارج الجبهة التركمانية ان التركمان موحدون.
واشار عضو المجلس الاسلامي الاعلى نجاة حسين ان التركمان لم يعرفوا أي صراع طائفي، وان اكثر الاستهدافات للتركمان كانت موجه ضد الشيعة منهم.

الاعلامي التركماني عمر الصالحي اشار ان الانتماء القومي فوق كل الاعتبارات، وان انقسام التركمان وفق اعتبارات طائفية سيجعلهم لقمة سائغة لأجندات داخلية وخارجية.

ويرى مراقبون انه على الرغم من الاوضاع السياسية الصعبة التي يمر بها العراق، وظهور اصطفافات جديدة على الساحة، إلاّ ان التركمان ما زالوا محافظين على وحدة مواقفهم القومية.

XS
SM
MD
LG