روابط للدخول

"الرأي" الكويتية: تكتم عن إعلان موعد زيارة رئيس الوزراء الكويتي إلى بغداد


تلفت صحيفة "الرأي" الكويتية الى تكتم السلطات العراقية عن إعلان موعد زيارة رئيس الوزراء الكويتي الشيخ جابر المبارك إلى بغداد، الى درجة عدم علم وزارة الخارجية العراقية بها. وكل ذلك في ظل تقارير محلية تفيد بأن تغييراً زمنياً طرأ على موعد الزيارة، بسبب تهديدات ما زالت قائمة مصدرها "جماعة عزة الدوري" التي توعدت الشهر الماضي باستهداف الطائرة التي ستقل رئيس وزراء الكويت إلى بغداد. وتلفت الصحيفة الكويتية الى ان الزيارة التي يُتوقع أن تحسم عددا من الملفات العالقة بين البلدين، لا يعيقها الجانب الأمني فقط، بل هناك أصوات من الداخل العراقي تريد على ما يبدو التشويش عليها، من خلال دعوات لاستضافة وزير الخارجية هوشيار زيباري داخل البرلمان ومساءلته عن الأمور الخاصة بالعلاقة مع الكويت، فضلاً عن تصريحات وصفت من قبل دوائر المراقبة بالتصعيدية لجهة تطبيع العلاقة مع الكويت، بحسب الصحيفة.

في سياق آخر، اشارت صحيفة "الشرق الاوسط" السعودية الى اعلان جماعة المرجع الديني محمود الحسني الصرخي براءتها من سلسلة الهجمات التي قادها مسلحون قبل يومين على مكاتب عدد من الصحف العراقية. ونقلت الصحيفة عن محمد الياسري الناطق الإعلامي باسم الصرخي أن ما حصل هو أحد نتائج التجاهل الإعلامي الذي يبدو مقصوداً (كما يرى المتحدث) حيال كل ما يتعرضون له، برغم أنهم يطرقون أبواب الصحف ومختلف وسائل الإعلام لتوضيح مواقفهم مما تعرضوا ويتعرضون له من أساليب استفزازية وعدوانية من قبل جهات دينية وحكومية، بينما لا تحرك الكثير من وسائل الإعلام ساكناً، على حد قول الياسري للصحيفة.

ونشرت صحيفة "الشرق" تأكيدات مصدر مطلع على ملف السجناء السعوديين في العراق أن وفداً سعودياً يضم ممثلين عن ست جهات سيزور العراق قريباً برفقة عددٍ من ذوي السجناء. في وقت هدد قرابة ستين سجيناً سعودياً موزَّعين على سجون عدة محافظات (كما تقول الصحيفة)، بالدخول في إضراب مفتوح عن الطعام بدءاً من يوم الخميس، مطالبين اللجنة المشكَّلة من وزارة الداخلية السعودية بسرعة إنهاء مهمتها وإغلاق ملفهم.

XS
SM
MD
LG