روابط للدخول

تونس: مشاركة عراقية فاعلة في المنتدى الاجتماعي العالمي


تونس العاصمة

تونس العاصمة

على مدى ستة أيام، تواصلت فعاليات المنتدى الاجتماعي العالمي في العاصمة التونسية بمشاركة وفد مدني عراقي متنوع، بهدف إقامة جسور التعاون والحوار مع المنظمات المدنية العربية ومنظمات عالمية تهتم بالتنمية الاجتماعية والتطور وتحقيق العدالة الاجتماعية.

عضو اللجنة التنظيمية للمنتدى الناشط إسماعيل داود، وهو عراقي يعمل مع منظمات ايطالية أشار إلى ان مشاركة العراق هذا العام كانت مميزة بحضور 32 ناشطا مدنيا وأكاديميا، إذ عقد العديد من الندوات التي اسهمت بها منظمات عالمية تتعلق بدعم المجتمع المدني العراقي وتفعيل أداء الحملات المدنية بما يساهم في تطور وتنمية البلاد.

وبيّن الناشط المدني والسياسي جاسم الحلفي ان الوفد العراقي أقام ندوات أكدت على ضرورة تنظيم المنتدى المقبل في بغداد بحلول نهاية العام الحالي، مشيراً الى أن هناك موافقة مبدئية من اغلب الوفود العربية والعالمية، وان خططاً أولية وضعت بهذا الاتجاه.

وأقامت منظمات من محافظات عديدة ومن كردستان العراق إضافة إلى بغداد أنشطة متنوعة ركزت على شرح الوضع في العراق بعيدا عن التهويل الإعلامي. ونظمت ورش حوارية بهذا الخصوص في الجامعة التونسية ومراكز ثقافية أخرى وحاضر في فيها أكاديميون وناشطون مدنيون. وقالت الناشطة المدنية شذى ناجي إن الوفد العراقي ساهم في ندوات قراءة واقع المرأة العربية بعد ثورات الربيع العربي وقدمت طروحات فكرية لدراسة آليات النهوض بالواقع النسوي العربي عموما.

ورحبت الوفود العربية بما قدم من فعاليات مشيرة إلى أهمية تلك الملتقيات في تصحيح المسار ومواجهة التحديات السياسية والاجتماعية والتعرف على إخفاقات المرحلة السابقة. وقالت الناشطة المدنية التونسية نادرة ألرياحي إنها سعيدة بهذا التجمع وكأنه عرس عربي حيث ارتفعت الأعلام العربية في مختلف مناطق العاصمة وسارت الوفود في شوارع العاصمة لتعلن تضامنها فيما بينها وتعرض مشاكلها التنموية من اجل المساهمة في حلها.

XS
SM
MD
LG