روابط للدخول

البرلمان يخفق في استئناف جلساته المعطلة


أخفق مجلس النواب اخفاقه في عقد جلساته المعطلة منذ نحو اسبوعين نظرا لدم اكتمال النصاب. وبدا المركز الصحفي في المجلس الخميس فارغا من اي حراك نيابي إذ لم يكن هناك سوى نائب او نائبين تلفزيونين، كما يحلو لصحفيي المركز ان يطلقوا على بعض النواب الذين يرفضون اللقاءات الصحفية عدا التلفزيونية منها.

وقد تجاوزت الساعة الواحدة والنصف بعد الظهر ولم يكتمل النصاب ما دفع برئاسة المجلس اتخاذ قرار بتغريم كل نائب متغيب مبلغ مليون دينار عن كل جلسة يقاطعها.

وسارع التيار الصدري الى عقد مؤتمر صحفي شدد فيه على قرار معاقبة النواب المتغيبين. وهدد بهاء الاعرجي رئيس كتلة الاحرار، بكشف اسماء النواب المعطلين للعمل النيابي على مدى الجلستين الماضيتين.

وبعيدا عن جلسة الخميس غير المنعقدة، رفض ائتلاف دولة القانون بزعامة رئيس الوزراء نوري المالكي، حضور زعيمه الثلاثاء المقبل برفقة القادة الامنيين لمناقشة تدهور الوضع الامني في البلاد.

واوضح النائب عن الائتلاف علي الشلاه خلال مؤتمر صحفي، ان النظام الداخلي للبرلمان يعطي الحق لرئيس الوزراء في تحديد موعد حضوره "لا ان تقوم رئاسة المجلس بمخالفة القانون، وطلب الاستضافات لاسباب سياسية".

الى ذلك شددت القائمة العراقية التي تغيب العديد من نوابها عن جلسة الخميس، على ان رئاسة المجلس اتبعت الطرق الدستورية في طلب استضافة رئيس الوزراء.

وشهدت الجلسة غيابا كاملا لاعضاء التحالف الكردستاني، المعترض على اقرار الموازنة العامة للبلاد، من دون ادراج مطالبه فيها، في حين اكدت مصادر نيابية حضور 118 نائبا، الجلسة التي اوجلت الى الاحد المقبل.

XS
SM
MD
LG