روابط للدخول

التخطيط: 4000 دولار معدل دخل الفرد العراقي سنوياً


سوق في بعقوبة

سوق في بعقوبة

بعد عقود من التراجع تحت ضغوط الحروب والعقوبات الدولية التي استنزفت المواطن، شهد دخل الفرد العراقي ارتفاعاً كبيراً بعد عام 2003، وطبقا لاخر ارقام وزارة التخطيط فان متوسط دخل الفرد السنوي في العراق وصل إلى نحو أربعة آلاف دولار.

ويقول الناطق باسم الوزارة عبد الزهرة الهنداوي أن هذا الارتفاع مؤشر على النمو الاقتصادي للبلاد وتحسن وضع الفرد المواطن العراقي الذي كان معدل دخله السنوي لا يتجاوز أربعمائة دولار عام 2004.

وبالتزامن مع هذا الارتفاع الواضح، شهدت اسعار السلع والبضائع في السوق العراقية ارتفاعاً كبيراً، الامر الذي أدى الى تآكل الزيادة التي طرأت على دخل المواطنين. ويرى جعفر حسين ان دخله الحالي لا يتناسب مع احتياجاته، فكل ارتفاع في الدخل يقابله ارتفاع في اسعار السلع والبضائع بالسوق المحلية. من جانب اخر يعتقد مواطنون أن معدل القوة الشرائية بدأ يرتفع بسبب الحاجة إلى توفير الخدمات التي تقع على الجهات الحكومية مسؤولية توفيرها، ومنها "قناني تعبئة المياه الصحية " والتيار الكهربائي وغيرها.

إلى ذلك أكد الخبير الاقتصادي باسم جميل انطوان ان ارتفاع معدل دخل الفرد السنوي في العراق يعد مؤشراً إيجابياً للتنمية الاقتصادية، واشار إلى أن هذا الارتفاع ليس بالضرورة أن يكون هناك تحسنا بالأوضاع الاقتصادية للفرد العراقي، فالعراق مازال يعاني من البطالة والفقر وسوء الخدمات وغيرها.

XS
SM
MD
LG