روابط للدخول

السفرات المدرسية تعود الى متنزه الزوراء


تلاميذ في متنزه الزوراء ببغداد

تلاميذ في متنزه الزوراء ببغداد

بعد توقف دام سنوات طويلة عادت السفرات المدرسية للأماكن الترفيهية، ويعد منتزه الزوراء في بغداد احد هذه الاماكن التي تشهد إقبالا كبيرا، إلا أنه وبالرغم من هذا الإقبال فإن زوار المنتزه من التلاميذ يشتكون من ارتفاع أسعار الالعاب والمأكولات.

وقال التلميذ محمد جلال انه سعيد لوجوده في المنتزه مع زملائه، لكنه في الوقت نفسه حزين لان سعر ممارسة أي لعبة قد تضاعف عدة مرات.

وقال التلميذ سيف أحمد بنبرة حزن أن أدنى سعر ممارسة أي لعبة يزيد عن الفي دينار، وانه عاجز لتأمين مقل هذا المبلغ لانه لايملك سوى خمسة الاف دينار، لذا فضل أن يأكل بما لديه من مال ليجلس لمتابعة ما يجري حوله.

إلى ذلك أكد محسن فلاح وهو مستأجر لواحدة من ألعاب المنتزه فضلا عن مطعم لتقديم المأكولات السريعة أن ارتفاع الأسعار في منتزه الزوراء أمر طبيعي لأنه مكان ترفيهي، وعليه فان بدلات الإيجار مرتفعة جدا في المنتزه، الأمر الذي ساهم في ارتفاع سعر الألعاب والخدمات الأخرى.

XS
SM
MD
LG