روابط للدخول

مساعٍ لحل مشكلة تخصيصات صندوق الاسكان


قالت اللجنة المالية في مجلس النواب انها خاطبت وزارة المالية من اجل صرف مبالغ لدعم صندوق الاسكان ورفده بمبالغ تمكنه من الاستمرار في اقراض المواطنين.
وقال عضو اللجنة النائب أمين هادي عباس ان "اللجنة طلبت من وزارة المالية صرف المخصصات المالية المترتبة لصندوق الاسكان والمدورة من عام 2012، فضلاً عن تسليف الصندوق مبالغ مالية اضافية تساعده على الاستمرار في عمله بشكل طبيعي".

وكان صندوق الاسكان منح خلال عام 2012 قرابة 375 مليار دينار كقروض للمواطنين لبناء وحدات سكنية، لكن موازنة العام الحالي التي أقرها البرلمان (الخميس الماضي) لم تخصص اية مبالغ لصندوق الاسكان، وربطت تمويل الصندوق بتوفر الفائض فيها.
وتسبب اقرار الموازنة بهذه الصيغة في اصابة مدير عام صندوق الاسكان برهان البصام بوعكة صحية نقل إثرها الى المستشفى، لتخوفه من توقف القروض التي تعطى للمواطنين نتيجة عدم كفاية المبالغ المالية.
ويعبر المواطن جبر جواد عن استيائه من قرار إحالة تخصيصات الصندوق على الوفرة المالية بعد ان كان من المؤمل رفع القروض المعطاة للمواطنين الى 50 مليون دينار عراقي بدلاً من 35 مليون.

من جهته انتقد الخبير الإقتصادي ثائر الفيلي استمرار الحكومة العراقية في صرف مبالغ قروض الاسكان، لافتاً الى ان "خلو تلك القروض من الفوائد صرفت المستثمرين الاجانب عن السوق العراقية، كما انها لا تكفي لحل ازمة السكن التي يشهدها العراق".

جدير بالذكر ان قوائم طويلة مازالت تنتظر دورها لنيل قرض صندوق الاسكان ويصل المبلغ الاجمالي المقدر لتلك القوائم بنحو 342 مليار دينار عراقي، بحسب صندوق الاسكان.

XS
SM
MD
LG