روابط للدخول

خبير: أغلب مؤسسات الدولة لا تعمل بالتخطيط المتوازن


يقول مختصون في التخطيط والاقتصاد ان غياب التخطيط العلمي، وعدم اعتماد البيانات الواقعية والمؤشرات الميدانية في برامج ومشاريع المؤسسات الحكومية، وتنفيذها بشكل ارتجالي أو مزاجي، أفقد تلك المشاريع مقومات النجاح على أرض الواقع.

ويشير وزير التخطيط الأسبق مهدي الحافظ الى ان اغلب مؤسسات الدولة لا تعمل وفق مبدأ التخطيط المتوازن، واضاف:
"كانت هناك محاولات من بعض السياسيين أثناء تشكيل أول حكومة بعد سقوط النظام السابق لإلغاء وزارة التخطيط، وعدم وجود مديريات وأقسام للتخطيط في بعض المؤسسات، كما أن اقسام التخطيط لا تزال تعمل وفق آلية تقليدية، إن وجدت، ما يدلل على سوء إدارة الحكومة ويؤدي إلى فشل إدامة التنمية وتراجع مستوى التطور".

ويرى الخبير الاقتصادي أحمد البريهي ان مشكلة قطاع التخطيط في البلاد تتمثل بنظرة المسئولين في الوزارات العراقية إلى دوائر التخطيط على أنها دوائر ثانوية تتلخص وظيفتها باستقبال الموظفين المقصرين الذين تتم معاقبتهم بالنقل الى هذه الدوائر التي أصبحت تفتقر إلى التخصصات والكفاءات التي يمكن لها أن تضع الإستراتيجيات المستقبلية الخاصة بتنفيذ البرامج التنموية.

XS
SM
MD
LG