روابط للدخول

اقترحت منظمة كردستان لحماية الحيوان في محافظة دهوك مشروعا لانشاء مأوى للحمام في مركز محافظة دهوك، لجذب السياح والمصطافين.

ويقول مدير المنظمة سليمان تمر ان مثل هذه الاماكن موجودة في العديد من المدن مثل لندن واسطنبول، وان طيور الحمام رمز للسلام والحرية والتعايش الاخوي بين المكونات المتنوعة التي يتألف منها المجتمع في المدينة، وبين ان منظمته عرضت فكرة المشروع على مديرية السياحة في محافظة دهوك التي ابدت استعدادها لاحتضانه، موضحاً:
"المشروع غير مكلف وقد اعجبت الجهات الحكومية به وتبلغ تكلفته ثلاثة ملايين دينار عراقي فقط.. المشروع سيكون على شكل مراحل، في البداية ستتم تربية نحو 200 حمامة بيضاء، وهي موجودة في دهوك لكنها متفرقة، وسنقوم بتجميعها في مكان على الارجح سيكون في وسط حديقة بانوراما ازادي في وسط دهوك".

ويذكر تمر ان طيور الحمام في السابق تعرضت لحملات من القتل وتسميم عندما كانت تتجمع على سقوف أبنية المؤسسات، مشيراً الى ان منظمة كردستان لحماية الحيوان ستقوم بحماية هذه الطيور وتلقيحها باستمرار بمضادات حيوية كي لا تقوم بنشر الامراض، كما ستكون هناك دوريات خاصة بالشرطة لحماية هذه الطيور وعدم افتراسها من قبل القطط والكلاب.

الى ذلك عبّر مواطنون عن سعادتهم بالفكرة الجديدة، عادّين إياها خطوة حضارية. وقال ابو علي:
"أنا مع تنفيذ هذا المشروع الذي أجده يتناسق مع طبيعة محافظة دهوك التي تشتهر بحبها للسلام والامان والحرية، وأتمنى من الجهات المعنية وخاصة وزارة الزراعة ان تقوم بدعم هذا المشروع بشكل جدي".

يذكر ان طائر الحمام من الطيور التي توجد بكثرة على سقوف المباني العالية في محافظة دهوك.

XS
SM
MD
LG