روابط للدخول

إيران تعاني انكماشاً بسبب العقوبات الأميركية والدولية


صاحب محل تجاري يعدُّ نقوده في سوق بطهران

صاحب محل تجاري يعدُّ نقوده في سوق بطهران

يذكر تقرير أميركي أن العقوبات الدولية والاميركية المفروضة على إيران في مجال التجارة وحركة الأموال كان لها تأثير سلبي على الاقتصاد الايراني وآفاقه المستقبلية.
ويشير التقرير الذي أصدره المكتب الخاص بالكونغرس الأميركي الى أن المؤشرات الاقتصادية تبيّن أن إجمالي الناتج المحلي الايراني هبط بمعدل 1,4% في عام 2012 بفعل تراجع صادرات النفط.

إبراهيم عويس

إبراهيم عويس

ويقول الدكتور إبراهيم عويس، أستاذ الإقتصاد بجامعة جورج تاون بواشنطن، ان التقرير يؤكد بدون شك أن العقوبات المفروضة على ايران نتيجة إستمرارها في برنامجها في تخصيب اليورانيوم تغرق اقتصاد البلاد بسبب تراجع صادراتها النفطية، وأضاف في حديث لإذاعة العراق الحر، قائلاً:
"كانت إيران قد حصلت على 100 مليار دولار كعائدات نفط عام 2010، إلا أن صادراتها البترولية إنخفضت بسبب العقوبات المفروضة عليها، حتى أصبحت أقل مما يصدره العراق من نفط.. إيران أصبحت تئن من تلك العقوبات التي ساهمت في رفع معدل البطالة، إلى جانب إرتفاع مستوى التضخم النقدي، وتراجع سعر صرف العملة الإيرانية في الأسواق العالمية، الأمر الذي زاد من معاناة الشعب، وخاصة بعد قرار أصدرته الحكومة عام 2009 يقضي بتقليص الإعفاءات على السلع الغذائية والوقود".

ويشير عويس الى أن تقليل صادرات إيران من النفط يكون له تأثير على المعروض العالمي، ما يتمثل بارتفاع أسعار البنزين في الولايات المتحدة كذلك.

XS
SM
MD
LG