روابط للدخول

خمسون شابا وفتاة ينهون بنجاح دورة أكسس لتعلم اللغة الانكليزية


إحتفت منظمة السلام الاخضر، والسفارة الامريكية في العراق صباح السبت بـ50 شابا وفتاة عراقية أكملوا برنامج اكسس لتعلم اللغة الانكليزية الذي تموله السفارة، ويستهدف شباب وفتيات تتراوح اعمارهم بين 14 و19 عاما.
مدير المنظمة سمير البدراوي اوضح في تصريحه لاذاعة العراق الحر ان البرنامج الذي استمر على مدى عامين هو الاول من نوعه في العراق، وان هدفه الاساس هو تعليم اللغة الانكليزية لفئة معينة من الشباب الى جانب اطلاعهم على ثقافات شعوب اخرى.

ودعا دوغلاص سليمان المساعد الاول للسفير الاميركي ببغداد دعا القطاع الخاص في العراق الى الاستثمار في مجال التعليم، ودعم برامج تعلم اللغة الانكليزية، باعتبارها اللغة الاولى عالميا، وتفتح افاقا معرفية وثقافية جديدة للمتحدثين بها.

الى ذلك اعرب الخريجون عن سعادتهم لتمكنهم من تحقيق مستوى متقدم في اللغة الانكليزية.

وقالت الفتاة زينب عدنان انها اصبحت تتحدث الانكليزية بسهولة بعد ان كانت تجد صعوبة كبيرة في تعلمها، ودعت زملاءها الذين اكملوا هذا البرنامج الى محاولة الاستفادة القصوى من هذه التجربة.

يشار الى ان برنامج اكسس لتعلم اللغة الانكليزية يأتي ضمن مجال التعليم والتبادل الثقافي، الذي نصت عليه اتفاقية الاطار الاستراتيجي للتعاون بين العراق والولايات المتحدة الامريكية.

XS
SM
MD
LG