روابط للدخول

مصر: سلفيون يعلنون الجهاد على النظام لعدم تطبيقه الشريعة


زعيم حركة الجهاد عبود الزمر الاول من اليمين

زعيم حركة الجهاد عبود الزمر الاول من اليمين

احتدم الصراع في صفوف التيار الإسلامي في مصر، إذ أعلنت "السلفية الجهادية" موقفها ودعت الى وجوب الجهاد على النظام لعدم تطبيقه الشريعة، بينما شن التيار "السلفي الوسطي" هجوما حادا على النظام، والرئيس مرسي، وهدد حزب النور السلفي النظام برد حاسم في حال استمرت عملية "أخونة أجهزة الدولة" بحسب تعبيره الحزب.

وقال المستشار السابق لرئيس الجمهورية، القيادى في حزب النور خالد علم الدين إن "الديمقراطية التي يصنعها النظام الحالي هشة، يتم من خلالها تصدير حالة عدم الاستقرار".
وأضاف علم الدين "أن رد حزب النور سيكون موجعا إذا ما استمرت عملية أخونة أجهزة الدولة بالصورة التي تتم حاليا من جانب "الحرية والعدالة" خاصة مع اقتراب الانتخابات التشريعية المقرر إجراؤها خلال إبريل المقبل".

احى الشعارات المناوئة لحكم الاخوان

احى الشعارات المناوئة لحكم الاخوان

وأعلن حزب النور أنه سيواصل رصد عملية أخونة الدولة المتمثلة في تعيين قيادات من حزب الحرية والعدالة، وجماعة الإخوان المسلمين خلال الشهور الماضية في مناصب حيوية فى مصالح وهيئات حكومية.

وقال نائب رئيس حزب النور، وكيل مجلس الشعب السابق المهندس أشرف ثابت "إن الحزب انتهى من حصر 13 محافظة، وقدم بشأنها تقريرا كاملا لرئيس الجمهورية الدكتور محمد مرسي خلال جلسة الحوار الوطني، فيما لا تزال 14 محافظة قيد الحصر".

من جهة أخرى، دعا القيادى في "السلفية الجهادية" الشيخ محمد الظواهري وهو شقيق زعيم تنظيم القاعدة، دعا المصريين إلى السعي إلى تطبيق الشريعة الإسلامية، وأعلن دعم "السلفية الجهادية" قضية الضباط الملتحين في صراعهم مع النظام لتلبية مطلبهم بالعودة إلى عملهم.

وكانت السلفية دعت الى وقفة احتجاجية غدا الجمعة أمام قصر عابدين لمؤازرة الضباط الملتحين ومساندتهم بعد رفض وزارة الداخلية تنفيذ حكم القضاء الإداري بعودتهم إلى العمل.
واعلن عضو الدعوة السلفية الشيخ زين العابدين كامل أن مصر دولة أكبر من أن تحكمها جماعة الأخوان المسلمين، وشن هجوماً على تصريحات نائب رئيس حزب الحرية والعدالة الدكتور عصام العريان التي أكد فيها أنه "لا يوجد حاليا على الساحة بديل سياسي عن جماعة الإخوان.

وقال كامل "إني أسأل الدكتور العريان هل تملك جماعة الإخوان المسلمين سابقة أعمال فى إدارة الدول والبلاد؟، لأن إدارة التنظيم الدعوى تختلف شكلا وموضوعا عن إدارة دولة كبيرة بحجم مصر".

واهتمت وسائل إعلام المصرية بالحوار الذي أجراه الشيخ محمد نجاح "أبو مصعب" عضو تنظيم القاعدة السابق، المستشار الإعلامي السابق لأسامة بن لادن، مع أحدى القنوات الفضائية، وأباح فيه إسقاط الرئيس محمد مرسي بالقوة.

وقال أبو مصعب إن "المفسد لا يجب أن يطيعه الشعب، ويمكن أن يكون العصيان المدني أحد الوسائل لإسقاط هذا المفسد أو الطاغوت، ثم التصعيد حتى إسقاط النظام، وإقامة دولة إسلامية، ونظام إسلامي".

إلى ذلك، واصلت قيادات التيار السلفي الاستقالة من الهيئة الشرعية للحقوق والإصلاح، بسبب ما اعتبرته انحرافا للهيئة عن مسارها، واتخاذ مواقف تتضمن مخالفات شرعية.
وأعلن القيادي في حزب النور السلفي ياسر برهامي استقالته من الهيئة، ناصحا نائب المرشد العام للإخوان المسلمين، عضو مجلس الأمناء بالهيئة خيرت الشاطر أن يرفع يده عن الهيئة.
XS
SM
MD
LG