روابط للدخول

"هوال" الكردية: شخصيات سنية تنفق 20 مليون دولار شهريا لادامة التظاهرات المناوئة للحكومة


كتبت صحيفة هوال ان شخصيات سنية تقيم خارج العراق تنفق شهريا نحو 20 مليون دولار على لتأمين الغذاء وتنظيم صلوات الجمعة وتوفير وسائط النقل وغيرها للمشاركين في التظاهرات المناوئة للحكومة.

واضافت الصحيفة انه مع تصاعد الخلافات بين قادة السنة في العراق عقد في العاصمة القطرية الدوحة اجتماع برعاية أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة حضره كل من نائب الرئيس العراقي السابق طارق الهاشمي، وخميس خنجر الممول الرئيس للقائمة العراقية، وعدد من قادة الميليشيات التابعة للجيش الاسلامي العراقي، وجماعة النقشبندية من اجل حل الخلافات القائمة بينهم.

وفي خبر آخر ذكرت هوال ان مجالس المحافظات العراقية ذات الاغلبية السنية تناقش حاليا مسألة اعلان اقاليم ضمن في حدودها الادارية خلال شهر نيسان المقبل.

واضافت الصحيفة ان المعلومات التي حصلت عليها تشير الى ان الموصل ستكون المحافظة الاولى التي ستعلن نفسها اقليما لبعدها لعدم وجود نفوذ ملحوظ للحكومة فيها اضافة الى التوافق بين الادارتين الكردية والعربية في المحافظة.

ونقلت الصحيفة عن مصادر وصفتها بالمطلعة ان اعلان الاقاليم السنية سيجعل مجالس الاقضية والنواحي الشيعية مثل الدجيل وبني سعد تعلن انفصالها والتحاقها ببغداد.

ونسبت هوال الى كنعان توزلو رئيس الهيئة الادارية لجمعية قدماء البيشمركه التركمان توكيده قدرة التركمان على تشكيل لواء كامل، وان بغداد في حال لم تكن مستعدة لذلك فان بامكان حكومة اقليم كردستان دعم تشكيل هذا اللواء.

واضاف توزلو ان اللواء المزمع تشكيله يحمل اسم (ئاقنجلار) اي البيشمركه باللغة التركمانية، وان الهيئة قد تقدمت بطلب بهذا الشأن الى الحكومة العراقية لكن بغداد لم تستجب، لذا فان النية تتجه لتقديم الطلب نفسه الى رئاسة اقليم كردستان العراق، مشيرا الى ان قسما من الاحزاب التركمانية التي لا تتمتع باستقلالية القرار غير راضية عن تشكيل هذه القوة.

صحيفة هولير كتبت ان رئيس التحالف الوطني العراقي ابراهيم الجعفري بحث مع التحالف الكردستاني صيغة قانونية من اجل صرف المبالغ المستحقة للشركات النفطية الاجنبية العاملة في اقليم كردستان، وقد تم الاتفاق بين الطرفين على هذه الصيغة.

XS
SM
MD
LG