روابط للدخول

لبس عقال الرأس، أو ما يعرف محليا بـ"العـﮔال" من التقاليد التي تشتهر بها ابناء العشائر في العراق.

وتعد صناعة "العـﮔال" من الصناعات التراثية التي تعود الى مئات السنين، والتي ما تزال حاضرة حتى يومنا رغم انتشار اغطية الرأس الحديثة في السوق المحلية.

صاحب كاظم الذي ورث مهنة صناعة "العـﮔال" من والده، وجده الذي كان من رواد هذه الصناعة خلال أربعينات القرن الماضي قال ان هذه الصناعة "تحتاج الى الكثير من الدقة والمهارة وتمر بمراحل عديدة".

وعن كيفية حصوله على الخيوط التي هي المادة الخام لصناعة "العـﮔال" قال صاحب كاظم انه كان في السابق كان يستخدم الخيوط المصنوعة من شعر الماعز التي كانت تستورد من سوريا "لكن بعد تردي الأوضاع هناك بدأ التجار يستوردون خيوط ذات جودة متدنية من دول اخرى".

ويضيف صاحب كاظم "أن لصناعة "العـﮔال" أسرار كثيرة، لكن دخلاء على المهنة أثروا بشكل سلبي على جودة المنتج المحلي نظرا لاستخدامهم المواد الاولية الرديئة".

وقال خليل علاوي وهو صاحب محل لبيع الملابس الرجالية أن "العـﮔال أنواع منها العادي الذي يرتديه عامة الناس ولا يزيد على 15 ألف دينار، في حين يتراوح سعر "العـﮔال" الذي يرتديه رؤساء العشائر والشخصيات والأمراء ما بين 50ألف و200 ألف دينار، وخيوطة عادة من الحرير الخالص أو من مطعمة بالذهب أو الفضة".

وللعـﮔال مفهوم شبه مقدس لدى ابناء العشائر في العراق، اذ ان أزاحته عن رأس الرجل أو إسقاطه على الارض قد يتسبب في مشكلة كبيرة لأنه يمثل كرامة الرجل في العرف العشائري.

XS
SM
MD
LG