روابط للدخول

مؤتمر في عمّان لتسهيل عودة الكفاءات العراقية


تستعد وزارة الهجرة والمهجرين العراقية لعقد مؤتمر في العاصمة عمّان من اجل وضع آليات لتسهيل عودة الكفاءات العلمية العراقية المقيمة في الاردن.
وقال وزير الهجرة والمهجرين ديندار نجمان دوسكي في تصريح لاذاعة العراق الحر ان المؤتمر سيناقش المشاكل والتحديات التي تحول دون عودة الكفاءات من اجل التوصل الى حلول مناسبة عن طريق مقترحات قوانين او تعديل بعض القوانين ستقدمها الوزارة الى مجلسي النواب والوزراء في سبيل تهيئة ظروف مناسبة للكفاءات العائدة.

وأوضح دوسكي ان هناك نية للاستفادة من خبرات الكفاءات عن بعد، عن طريق إبرام الوزارات عقود معهم، خاصة أولئك الذين تجاوزت أعمارهم السن التقاعدية، مشيراً الى أن الوزارة تبنت ضمن خطتها للعام الحالي مهمة التنسيق مع الوزارات والمؤسسات الحكومية المعنية، لغرض تخصيص درجات وظيفية للكفاءات العائدة، ومتابعة ملفات من يرغب منهم بالعودة، عن طريق تكليف ممثل الوزارة في السفارة العراقية، وتفعيل حق التقاعد لهم ازاء ما قدموه من خدمة الى الدولة العراقية لمدة جاوزت 20 عاماً.

وأكد وزير الهجرة والمهجرين ان لقاءاته بالمسؤولين في السفارة العراقية، والمفوضية العليا لشؤون اللاجئين، ومنظمة الهجرة الدولية، جاءت بهدف الاطلاع على أوضاع اللاجئين العراقيين المتواجدين في الاردن، وإحتياجاتهم والمشاكل التي يعانون منها، فضلاً عن الاطلاع على طبيعة الخدمات الصحية والانسانية المقدمة لهم من قبل المنظمات الدولية.

وبيّن الوزير ان سبب زيارته والوفد المرافق له الى السفارة الاسترالية في عمان كانت لغرض مناشدة الحكومة الاسترالية بالتريث في موضوع إعادة اللاجئين العراقيين المتواجدين على اراضيها، ممن رُفِضَت طلبات لجوئهم، قسراً، الى حين تحسن الاوضاع الاقتصادية والامنية في البلاد وتوفير فرص عمل مناسبة لهم، مشيراً الى ان أعداد اللاجئين العراقيين الذين رفضت طلبات لجوئهم في الدول الاوروبية واستراليا كبيرة جدا، وانها تشكل تحدياً كبيراً للحكومة في الوقت الحاضر.

وكان الوزير العراقي عقد في عمان مساء (الاثنين) الماضي، ندوة حضرها اكثر من 200 اكاديمي واستاذ جامعي إستعرض خلالها الامتيازات التي ستمنحها الحكومة العراقية للكفاءات العائدة، كما أطلع على أبرز المشاكل التي تحول دون عودتهم الى البلاد.

XS
SM
MD
LG