روابط للدخول

كربلاء: تحذير من ممارسة الدعاية قبل بدء الحملة الانتخابية


موظفو مفوضية الإنتخابات في كربلاء يقومون بفرز أصوات الناخبين في إنتخابات 2010 العامة

موظفو مفوضية الإنتخابات في كربلاء يقومون بفرز أصوات الناخبين في إنتخابات 2010 العامة

حذر مكتب المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في كربلاء، المرشحين للانتخابات المحلية المزمع إجراؤها في نيسان المقبل، من ممارسة أية نشاطات دعائية قبل موعد انطلاق الحملة الانتخابية الخاصة بهذه الانتخابات في الأول من آذار.

ونبّه مدير العلاقات في مكتب المفوضية بكربلاء حسين العامري إلى أن المفوضية تقوم وبشكل مستمر بمتابعة هذه الأمر، وتسجل الخروق، وترفع تقاريرها الى مكتب المفوضية العام في بغداد.
وأكد العامري، في السياق نفسه، أن أعداداً من الراغبين في العمل مع المفوضية خلال فترة الانتخابات ما زالوا يسجلون أسماءهم في مراكزها المفتوحة لهذا الغرض، ولفت إلى ان أسماء المتقدمين تخضع للتدقيق والمفاضلة.

وتأتي الاستعدادات للانتخابات المحلية في ظل أجواء من الشد والتوتر تشهدها البلاد ويخشى متابعون ألا تكون الأجواء الحالية إذا ما استمرت بيئة مناسبة لإجراء انتخابات حرة ونزيهة، فيما أبدى مواطنون امتعاضاً من الأداء السياسي في البلاد، وقال عدد منهم إنهم لا يجدون ضرورة للمشاركة بالانتخابات طالما أن الأداء السياسي ظل متدهوراً.

وبموازاة ذلك، يعتقد مواطنون أن العزوف عن الانتخابات لن يكون موقفاً صحيحاً في ظل التحديات التي تشهدها البلاد، فيما قال عضو مجلس النواب عن دولة القانون رياض غريب إن العديد من المنجزات الاقتصادية والسياسية قد تحققت، ما يتعين الحفاظ عليها من خلال التفاعل مع العملية السياسية.

XS
SM
MD
LG