روابط للدخول

"العالم" البغدادية: حساب على موقع (فيسبوك) يتنبأ بتفجيرات السبت


تناقلت الصحف البغدادية قرار رئيس الوزراء نوري المالكي بإنهاء تكليف رئيس هيئة المساءلة والعدالة فلاح شنشل الذي ينتمي الى التيار الصدري، ما اعتبرته صحيفة "الدستور" في مقالها الافتتاحي باباً لمعركة دستورية وقانونية جديدة العراقيون بغنى عنها، لانها تمثل مدخلاً لازمة مقبلة يعد المنتصر فيها خاسراً مهما توهم انه يحقق مكاسب لمصلحته السياسية، وتضيف الصحيفة أن التدخل الحكومي المباشر في ترتيب اوراق الهيئة سواء ما يتعلق برئاستها او غيرها مع حصول اعضائها على ثقة مجلس النواب، يعد تطوراً خطيراً في فهم الاليات الدستورية التي حددت علاقة الهيئات المستقلة بالسلطتين التشريعية والتنفيذية.

وتتابع صحيفة "العالم" دخول موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) في الملف الامني العراقي، وتلفت الى ان احد المشتركين في الموقع مستخدماً اسم "الباشا الراضي" نشر يوم السبت الماضي في صفحته ان 24 سياره مفخخة معده للتفجير في بغداد حسب اخر المعلومات المؤكده، بحسب قوله. وتتابع الصحيفة قائلة ان تلك المعلومات مرّت لتعقبها بعد ساعات تفجير ست سيارات مفخخة وابطال مفعول 7 أخرى في بغداد. وتقول الصحيفة ايضاً إن هذه الشخصية "النشطة" التي تستخدم صفحتها لترويج أخبار أمنية وسياسية عن أحداث، عادة ما تتحقق أو تقع بمرور ساعات، بحسب متابعة صحيفة "العالم" التي انفردت بنشر خبر السيارات الـ 24 المفخخة، في وقت لم تورد أي وكالة أنباء محلية مثل هذا الخبر، بحسب متابعة الصحيفة نفسها أيضاً.

وفي إطار لقاء اربيل المرتقب، كتب حميد عبدالله في افتتاحية صحيفة "الناس" ان اربيل اليوم هي مركز الحراك، وعاصمة الصفقات ومتنفس المختنقين من أغبرة السياسة وغازاتها. ومؤتمر في اربيل يعني إن الرعاية كردية، والمباركة أميركية، والتوافق إقليمي، ويعني أيضا إن اربيل هي المحور، والبوصلة والمهماز. ويقول الكاتب إن الكرد يستحقون حقا أن نرفع القبعة احتراماً لذكائهم وتوحدهم، وتقديراً لصفهم المرصوص، وكلمتهم الموحدة، مشيراً الى ان اربيل هي من تحدد مستوى وطبيعة العلاقة مع بغداد، وليس بغداد من تقرر وتقدر ذلك.

XS
SM
MD
LG