روابط للدخول

رياضة السرعة بين اقبال الشباب وتحفظ السلطات


رياضة السرعة في شارع ابي نؤاس ببغداد

رياضة السرعة في شارع ابي نؤاس ببغداد

نتابع في "المشهد الرياضي" هذا الاسبوع اقبال الشباب على رياضة السرعة، والدعوات التي يطلقها محبو هذه الرياضة الجديدة نسبيا الى توفير مضامير وساحات، بعد انتشار هذه الرياضة انتشارا واسعا بين الشباب. كما نسلط الضوء على تفاقم ظاهرة تناول الهرمونات بين الرياضيين الشباب لتنمية اجسامهم وتحذير الأطباء من مخاطرها. ولكن نستهل "المشهد" بهذا الشريط من الأخبار المحلية.

ـ ارجأ الاتحاد العراقي لكرة القدم إلى الاسبوع المقبل، الكشف عن هوية المدرب الجديد للمنتخب الوطني، برغم وجود تسريبات ترجح تولي الفرنسي فيليب تروسيه أو الألماني لوثر ماتيوس المهمة.

وقال مصدر مقرب من الاتحاد العراقي لكرة القدم، لـ"معرض الكرة العراقية المصور" إن المدربين فيليب تروسيه ولوثر ماتيوس "دخلا بقوة على قائمة المرشحين لتدريب المنتخب بعد أن كانت الأنظار تتجه نحو المدرب الصربي فلاديمير".

وأضاف المصدر، أن الاتحاد "أرسل بطلب المدرب حكيم شاكر لإبلاغه بإنهاء مهمته مع المنتخب الأول وتفريغه بشكل نهائي لمنتخب الشباب الذي تنتظره مهمة كبيرة تتمثل بالمشاركة بنهائيات كأس العالم التي ستقام في تركيا حزيران يونيو المقبل".
وأوضح المصدر أن الاتحاد سيحسم أمر تسمية المدرب الجديد الاسبوع المقبل على الأكثر بعد دراسة العقد بشكل متأني والاستفادة من العقود السابقة لاسيما أنه وضع شروطاً محددة ينبغي على المدرب الجديد الموافقة عليها وأهمها تواجده في بغداد ومتابعته لمباريات الدوري المحلي.

ـ تلقى الاتحاد العراقي المركزي لكرة القدم إشعارا من الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" بأن مدرب المنتخب الوطني السابق البرازيلي زيكو رفع شكوى على الاتحاد بشان تأخر مستحقاته.

وقال المتحدث باسم اتحاد الكرة نعيم صدام ان اتحاد الكرة العراقي سيقدم "كل الأدلة والوثائق التي تفيد بعدم تأخر الاتحاد العراقي في دفع رواتب زيكو قبل ان يترك المنتخب".

وكان الاتحاد تعاقد مع زيكو في صيف 2011 لمدة عامين مع امكانية تمديد العقد في حال تأهل العراق الى مونديال 2014 في البرازيل.

ـ اعتبر اتحاد العاب القوى بطولة اندية العراق لسباقات الضاحية محطة تحضيرية مهمة قبل المشاركة في بطولة غرب آسيا التي تستضيفها البحرين في نيسان. وشهدت مسابقات الأندية بالضاحية مشاركة أكثر من سبعمئة وخمسين رياضية ورياضيا من اندية بغداد والمحافظات للفئات العمرية المختلفة من الجنسين.

المنتخب الوطني

المنتخب الوطني

ـ بدأ لاعبو المنتخب الوطني والشبابي بالجودو معسكرا تدريبيا استعدادا للمشاركة في بطولة العرب التي تنطلق منافساتها في الحادي والعشرين من آذار المقبل. ويشرف على لاعبي الجودو العراقيين المدرب الايراني علي اكبر كريمي ومساعده يوسف زادة. واعتبر كريمي ان مستويات اللاعبين مقبولة وسيعمل على تطويرها لتحقيق افضل النتائج الممكنة.

ـ يستعد ملاكمو المنتخبين الوطني والشبابي للمشاركة في منافسات بطولتي آسيا والعالم بإشراف المدرب الأوزبكي دامير.

وقال دامير ان التركيز يجري على الجانب اللياقي للملاكمين والقوة البدنية والتكنيك والتكتيك والجوانب الفنية الأخرى.

وتقام بطولة آسيا في ايلول وبطولة العالم في تشرين الأول في كازخستان. وتُقام بطولة آسيا للشباب في الفيليبين ابتداء من العاشر من آذار.

ـ افاد مصدر قريب من اتحاد الكرة ان الاتحاد يدرس سير خمسة مدربين من صربيا لتولي مهمة تدريب المنتخب الوطني فضلا عن حكيم شاكر الذي يريد العودة الى تدريب منتخب الشباب. وكان الاتحاد خرج من اجتماعه يوم الأربعاء دون قرار بشأن المدرب الجديد.

ضوء على قضية
لا صوت يعلو على صوت المحركات او صوت المشجعين هنا. هذا ما تراه مجموعة من الشباب وظفت مواقع التواصل الاجتماعي للانطلاق نحو رياضة جديدة نسبيا على العراقيين هي رياضة السرعة.

ويوم الجمعة هو يوم هؤلاء الشباب الذين يختارون احدى ساحات بغداد للتجمع من اجل تفريغ طاقاتهم معبرين عن حبهم العميق للسرعة وللسيارات الرياضية بجميع مناشئها الالماني أو الامريكي كما يبين منظم التجمع سجاد رأفت لمراسل المشهد الرياضي احمد الزبيدي.

يرى السائق محمد الهيتي ان وجود ساحات تخصص لهذه الرياضة بات امرا ضروريا بعد انتشار هذه الرياضة بشكل واسع بين الشباب العراقي.

اما ميثم الانصاري وهو متسابق اخر فيؤكد ان التعديلات التي تضاف على السيارات لجعلها سيارات رياضية تعرضهم للكثير من المضايقات على نقاط التفتيش لجهل بعض عناصر الأمن بالأجهزة والملحقات الاضافية الخاصة بزيادة سرعة السيارات .

ويتجمهر المتابعون لهذه الرياضة منذ ساعات الصباح الباكر منتظرين بشوق مشاهدة سباقات هذه الرياضة التي كانت غريبة على العراقيين مطالبين بإيجاد ساحات تتوفر فيها شروط السلامة منعا لأي حوادث كما أكد سرمد التميمي.

وتعد هذه الرياضة من احدث الرياضات التي دخلت للعراق مؤخرا . وبعد انتشار السيارات الرياضية في العراق بدأ البعض يبحث عن غطاء قانوني لجمع هؤلاء الشباب فكان اول تجمع لهم من خلال صفحات فيسبوك لتتبلور الفكرة الى تأسيس نادٍ باسم نادي بغداد لسباقات السرعة الذي ضم تحت مظلته عدد امن امهر السائقين في مجالي السيارات الرياضية والدراجات فائقة السرعة.

وقال مدير العلاقات العامة في نادي بغداد حسين قصي الملقب بـ"كوجي" ان مباحثات عديدة قادها القائمون على النادي من اجل اعتراف حكومي بهم إلا ان جميع تلك المحاولات باءت بالفشل سواء مع وزارة الرياضة والشباب أو اللجنة الاولمبية العراقية بحسب قوله .

وكانت رياضة السرعة للسيارات من الرياضات التي دخلت العراق في تسعينات القرن الماضي وكان العراق يمتلك مضمارا يتيما هو مضمار العابد الواقع شرقي بغداد الا ان تلك المحاولات كانت فقيرة اما اليوم واندثرت الرياضة بسبب ظروف العراق في تلك الفترة قبل ان تنعش مجددا في الفترة الأخيرة التي شهدت تطورهذه الرياضة تطورا كبيرا خصوصا مع دخول اصناف من السيارات التي تعد من ابرز سيارات العضلات الامريكية كما يسميها عشاق السرعة.

من المحافظات
سجلت السلطات الصحية في محافظة كربلاء اقبال الرياضيين الشباب بصورة متزايدة على تعاطي الهرمونات لتنمية اجسامهم وعضلاتهم بصورة مفتعلة.

وحذر اطباء تحدثوا لمراسل المشهد الرياضي مصطفى عبد الواحد من أضرار هذه المواد ومخاطرها لا سيما وان نسبة كبيرة من الذين يتناولون هذه الهرمونات من فئات عمرية مبكرة لا يعرف افرادها ما يحشون أجسامهم به.

ودعا الأطباء الى التروي حتى في تناول المكملات والمقويات المفيدة والاعتماد على التغذية الطبيعية في أخذ ما يحتاجه الجسم من فيتناميات ومعادن. يضاف الى ذلك ان اصحاب بعض الصالات الرياضية يشجعون على تناول هرمونات مستغلين رغبة الشباب في بناء اجسامهم وتنمية عضلات مفتولة كأبطال الافلام.

الرياضة في العالم
عدد من مشجعي المنتخب الوطني الاسباني

عدد من مشجعي المنتخب الوطني الاسباني

ـ احتفظت اسبانيا بصدارة المنتخبات الوطنية في احدث تصنيف للاتحاد الدولي الكرة القدم "الفيفا" نُشر يوم الخميس. وجاءت المانيا بالمركز الثاني والأرجنتين بالمركز الثالث.

وصعدت انكلترا مرتبتين الى المركز الرابع بعد فوزها على البرازيل مؤخرا فيما هبطت ايطاليا مرتبة لتأتي بالمركز الخامس وتسلقت البرتغال مرتبة لتحل بالمركز السابع بعد كولومبيا. واستُكملت المراتب العشر بهولندا وكرواتيا وروسيا.

ـ اعتقلت الشرطة فجر الخميس العداء الجنوب افريقي مبتور الساقين اوسكار بيستوريوس بتهمة قتل صديقته عارضة الأزياء ريفا ستينكامب رميا بالرصاص.
وكان بيستوريوس البالغ من العمر ستة وعشرون عاما أول عداء مبتور الساقين يشارك في دورة العاب اولمبية بأطراف اصطناعية حين تسابق في اولمبياد لندن 2012. ثم شارك في اولمبياد ذوي الاحتياجات الخاصة في لندن وفاز بالذهبية في سباق 400 متر.

ـ يدافع الملاكم الياباني كوكي كاميدا عن لقب رابطة الملاكمة العالمية بوزن الديك ضد الفنزويلي يونفريز باريو في 7 نيسان المقبل. وسيدافع كاميدا في النزال الذي تستضيفه مدينة اوساكا اليابانية عن اللقب للمرة السادسة منذ فاز به عام 2010.

وقال كاميدا انه سيحاول الفوز بالضربة الفنية القاضية. واضاف انه سيُرزق بمولود ثان هذا العام وسيلاكم من اجل اطفاله وزوجته.

ـ تبرع نجم ريال مدريد كريستيانو رونالدو بمئة الف يورو لضحايا الألغام الأرضية في افغانستان. وقدم رونالدو شيكا بقيمة التبرع قبيل انطلاق مباراة ريال مدريد امام ضيفه مانشستر يونايتد على ملعب برنابيو مساء الأربعاء في ذهاب ثمن نهائي مسابقة دوري أبطال اوروبا. وسجل رونالدو هدف التعادل في المباراة بضربة رأسية.

وينضم رونالدو الى مجموعة مرموقة من نجوم الكرة الذين تبرعوا لضحايا الألغام في افغانستان بينهم ليونيل ميسي وشافي هرنانديز وكارلوس بويول.

XS
SM
MD
LG