روابط للدخول

الباحث اشور ملحم خنانيشو وحديث عن رموز الحضارات القديمة في وادي الرافدين


الباحث اشور ملحم خنانيشو

الباحث اشور ملحم خنانيشو

في (المجلة الثقافية) هذا الاسبوع نسلط الضوء على معرض الكتاب الدولي في القاهرة الذي عرضت خلاله ولاول مرة كتبا عن القضية الكردية. كما نستضيف الباحث اشور ملحم خنانيشو ليعرفنا على بعض الرموز ودلالاتها في الحضارات القديمة في وادي الرافدين، فضلا عن طائفة من الاخبار الثقافية المتنوعة، التي نبدؤها بمدينة البصرة حيث إختتمت فعاليات مهرجان البصرة المسرحي الثاني التي اطلق عليه "دورة الفنان الراحل جبار صبري العطية".

واشار الخبر الذي اورده موقع المربد الالكتروني الى ان الفعاليات تضمنت مشاركة تسع فرق مسرحية من البصرة وفرقة الفنون الشعبية من بغداد، كما شاركت في المهرجان فرقة البصرة الوطنية للتمثيل ومديرية النشاطات الفنية في الجامعة ومديرية الشباب والرياضة في البصرة، إضافة الى نقابة الفنانين ومعهد الفنون الجميلة للبنين.

وتخللت المهرجان جلسات نقدية للعروض المسرحية المشاركة، وتم تكريم عدد من المبدعين منهم الم احمد عبد الواحد الذي حصل على جائزة أقضل اخراج مسرحي عن تمثيلية (الطوفان).

وضمت لجنة التحكيم كلا من: الدكتور ميمون الخالدي، والدكتور طارق العذاري، والفنان سامي قفطان، ومازن محمد مصطفى، ومحمد سعيد الربيعي، وخالد السلطان، والدكتور مجيد الجبوري.

** عن المركز القومي للترجمة في القاهرة، صدر للكاتب العراقي عصام الخفاجي كتابٌ جديد حمل عنوان (ولادات متعسرة)، وبعنوان فرعي (العبور إلى الحداثة في أوربا والمشرق). ويقع الكتاب في اكثر من 400 صفحة من القطع المتوسط.

واشار الخبر الذي نشرته جريدة (العالم) الصادرة في بغداد الى ان هيئات واشخاصا اجمعوا على اهميته الكتاب. وقالت صحيفة "ميدل ايست ريبورتر" عن الكتاب "انه يأخذ القارىء الى سلسلة مذهلة وطازجة من التفسيرات العميقة تقوم على تحقيب جديد مغر لتاريخ المشرق". أما المركز القومي الذي اصدر الكتاب فاشار على غلافه الاخير "إنه واحد من الأعمال النادرة التي ينجح فيها الكاتب في إدماج منظور العلوم السياسية واقتصاد التطور والتاريخ وعلم الاجتماع، مقترباً من الصورة الشاملة للواقع التي غالباً ما تسعى النظرية النقدية إليها ونادرا ما تنجح في الوصول إليها".

** ألقت الشرطة الفرنسية القبض على امرأة بتهمة تشويه لوحة "الحرية تقود الشعب" الشهيرة ليوجين دولاكروا في فرع متحف اللوفر في بلدة لنس الفرنسية.

وأُغلق فرع المتحف صالتي عرض بعدما شوهت امرأة بقلم حبر أسود اللوحة التي تعد من اشهر الاعمال الفنية عن الثورة الفرنسية.

واشار الخبر الذي تناقلته وكالات انباء عالمية الى ان متحف اللوفر في بلدة لنس شمال فرنسا اختار اللوحة التي رسمها دولاكروا عام 1830 لتكون درة افتتاحه الرسمي في كانون الأول الماضي، بعد ان استعارها من متحف اللوفر الرئيسي في باريس.

واعلن المتحف إن فحصا أوليا أفاد بأن الضرر الذي لحق باللوحة سطحي ويمكن إصلاحه بسهولة.


اشور ملحم خنانيشو وحديث عن رموز الحضارات القديمة في وادي الرافدين

تستضيف (المجلة الثقافية) الباحث الاثاري اشور ملحم خنانيشو للتعرف على جوانب مختلفة تتعلق بدلالات ومعاني الرموز في حضارات وادي الرافدين.

ويرى الباحث: ان انسان وادي الرافدين القديم كان يتعامل مع الظواهر الطبيعية المختلفة المحيطة به باعتبارها ظواهر حية. فعلى سبيل المثال عثر في مقابر انسان نياندرتال في كهف شانيدار، التي تعود الى نحو خمسة واربعين الف الى ستين الف سنة، قبر لامرأة وفيه اكاليل من الزهور وبعض المقتنيات الخاصة، وهذا يدل على ان انسان النياندرتال الرافديني كانت لديه فكرة خاصة عن العالم الاخر.وقد تم تناقل هذا الموروث لالاف من السنين قبل ظهور الكتابة.

اما في مقابر تل الصوان قرب سامراء فقد عثر على مصورات كثيرة لها علاقة بفكرة الخصب، بما في ذلك نساء يرقصن في حلقات وشعورهن باتجاه عقرب الساعة، والرقص معاكس لاتجاه عقرب الساعة، وهذا يدل على ان الرقصات الدائرية هي من الطقوس القديمة التي مارسها الانسان الرافديني، وتناقلتها حضارات وثقافات لاحقة مثل الرقصة الدائرية، التي لا تزال موجودة لدى الشعب الاشوري الكلدوسرياني، وكذلك طقوس الحج عند العرب عبر الطواف.


واضاف الباحث: ان هناك الكثير من المصورات عن المخلوقات المركبة، مثل المخلوقات براس اسد وجسم انسان، او راس نسر وجسد انسان، وكلها تدل على الهة مختلفة. فرأس الاسد له معنى الموت، وكذلك رأس الافعى، التي ترمز الى العالم السفلي. فاذا كان راسها باتجاه الشرق يعني الحياة، واذا كان باتجاه الغرب فيعني الموت. وهذا التأثير الرافديني أثر حتى في المسيحية اللاحقة، إذ لا يزال الكاهن في بعض المذاهب المسيحية يمسك بعمود او صولجان رأسه يحتوي ثعبانين راس احدهما باتجاه الشرق والاخر باتجاه الغرب، كما تحولت الافعى في الديانة العبرانية الى رمز للدواء للخلاص من لدغات الافاعي المميتة.
وهناك بعض الاساطير القديمة لها معنى ظاهري واخر خفي. فدخول عشتار الى العالم السفلي بعد ان تنزع رموزها في البوابات السبع، يعني ظاهريا ان الانسان يمضي الى القبر وهو عار، ولكن البوابات السبع ترمز ايضا الى الاشهر السبعة التي تكون فيها الارض جرداء.

لاول مرة في تاريخ معرض القاهرة الدولي للكتاب كتب عن القضية الكردية

نشرت جريدة الاتحاد العراقية تقريرا عن مشاركة الثقافة الكردية في الدورة 44 لمعرض الدولي للكتاب في القاهرة جاء فيه: ان احد الاجنحة في المعرض شهد لاول مرة منذ انطلاق المعرض عرض كتب عن القضية الكردية.

وعرض الجناح المعني كتبا عن القضية الكردية وعن الادب الكردي وثقافة الشعب الكردي ونضالاته عبر العصور من أجل الحرية والتحرر والتآخي وبناء المجتمع الكردي وفق أسس وتقاليد ومبادئ تؤمن بالسلام والمحبة والديمقراطية والعدالة الاجتماعية.

وتناولت الكتب المعروضة العديد من المحاور التي تتعلق بالقضية الكردية في كردستان الكبرى، وخاصة كردستان العراق الذي كان له دور بارز ومهم في الاحداث الوطنية في العراق.

وعرض الجناح كتبا تحكي عن دور الكرد وبلادهم والدولة العثمانية والمسألة الارمنية والفتح الاسلامي ومشاهير المناضلين الكرد عبر العصور ودور الكرد في اقاليم ايران وتركيا وسوريا.

ومن أبرز الكتب التي عرضت: الاكراد الايزيدين في العهد العثماني، والكرد والمسألة الارمنية، وشرفنامة في تاريخ الدول والامارات الكردية، ودراسات وثائقية في تاريخ الكرد الحديث، ومشاهير الكرد وكردستان، وتركيا وكردستان العراق وايران جاران حائران، والكرد ودورهم في جمعية الاتحاد والترقي، والكرد والدولة العثمانية، وغيرها.

XS
SM
MD
LG