روابط للدخول

"هوال" الكردية: المادة 140 تحتاج الى سنوات طويلة لكي يكتمل تنفيذها


اتهمت صحيفة هوال مخابرات وزارة الدفاع العراقية باعتبار النازحين الكرد السوريين الى مدينة كركوك اشخاصا خطرين وتعتبر انهم تلقوا تدريبات عسكرية في معسكر الزيتون في اربيل.

وتقول الصحيفة في خبر اخر ان شركة اكسون موبيل النفطية ستقوم في عام 2014 بتصدير النفط من المناطق المتنازع عليها مثل قره هنجير وحمرين وبان جباري وقادر كرم وكفري عبر انبوب بين اقليم كردستان وتركيا ومنها الى اوربا وانه من المقرر الاعلان عن هذه العملية خلال نوروز هذا العام.

واضافت الصحيفة ان هذه التحضيرات تاتي في اطار ملىء الفراغ الذي قد يحصل في الصادرات النفطية اذا ما اغلقت ايران مضيق هرمز عند اندلاع الحرب ضدها.

واضافت الصحيفة ان الشركة اتفقت مع كل من الحكومة العراقية وحكومة الاقليم على تصدير النفط في عام 2014 من حقول هذه المناطق الى اوربا.

ونقلت هوال عن عضو مجلس محافظة كركوك ئاوات محمد قوله ان المادة 140 تحتاج الى سنوات طويلة لكي يكتمل تنفيذها.

واضاف محمد ان الكرد سيتمكنون من الحاق كركوك والمناطق المتنازع عليها باقليم كردستان اذا ما اقتنع المكونان العربي والتركماني او احدهما بان من مصلحته البقاء مع الكرد.

واضاف محمد ان اجراء الاستفتاء والاحصاء سيحسم اغلبية الكورد في كركوك مضيفا ان تطبيق المادة 140 وفق الوضع الحالي يعني حاجتنا الى سنوات طويلة لكي تكتمل.

صحيفة هولير اليومية اشارت في خبر لها الى ان حكومة اقليم كردستان عقدت اجتماعا مع 8 شركات بريطانية في مجال الاستثمار النفطي.

ونقلت الصحيفة عن القنصل البريطاني في اربيل ان المباحثات اسفرت عن الاتفاق على ابرام عقد مع هذه الشركات للعمل في القطاع النفطي في اقليم كردستان ومساعدة الشركات المحلية العاملة في مجال استخراج النفط.

واضافت الصحيفة ان الشركات التي تعمل الان في مجال استخراج النفط في الاقليم بحاجة الى خدمات عديدة لتسهيل مهمة عملها ومن اجل ذلك وقعت الوزارة عقدها مع الشركات البريطانية الثمانية.

وفي خبر اخر نقلت هولير عن علي سندي وزير التخطيط في حكومة الاقليم ان الاقليم سيكمل ببناء 65 سدا مائيا خلال سنوات وان هذا العدد يتضمن سدود مقامة وسدود تحت الانشاء او مخطط لانشائها.
واضاف الوزير ان حكومة الاقليم ستولي خلال السنوات المقبلة اهتماما بقطاع الزراعة وانها تعكف على استكمال عدد من السدود الضرورية للمشاريع الزراعية.

واشار الوزير الى ان حجم خزانات السدود تحت الانشاء يصل الى 90 مليون متر مكعب من المياه، بينما توجد حاليا 12 سدا مطروحة للمناقصة و28 سدا تحت المناقشة والتخطيط.

XS
SM
MD
LG