روابط للدخول

على خطى تونس: فتوى في مصر تهدر دم البرادعي وحمدين صباحي


اشتباكات بين معارضين للرئيس المصري ومؤيدين له

اشتباكات بين معارضين للرئيس المصري ومؤيدين له

أعلنت جماعة الأخوان المسلمين في مصر أنها ستشارك في احتفالات ذكرى الثورة الإيرانية التي سيقيمها مكتب رعاية المصالح الإيرانية في القاهرة ، ما اعتبره مراقبون تطورا سيزيد التيار الإسلامي في مصر انقساما، وسيدفع الحركات السلفية إلى قلب الطاولة على النظام الذي يترأسه محمد مرسي.

وقال المتحدث الإعلامي باسم جماعة الإخوان المسلمين ياسر محرز إن "الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد وجه الدعوة للجماعة وذراعها السياسي حزب الحرية والعدالة، لحضور الحفل وأن الجماعة والحزب قررا تلبية الدعوة".

ودعا محرز وسائل الإعلام الى عدم تحميل الموقف أكثر مما يحتمل، والذي لا يزيد عن كونه إجراءا بروتوكوليا.

وكانت حركات سلفية في مصر قد نظمت تظاهرات أمام مكتب رعاية المصالح الإيرانية احتجاجا على زيارة نجاد إلى مصر، وهي الزيارة الأولى من نوعها لرئيس إيراني منذ سنة 1979، رغم أنها تأتي في إطار مشاركته في اجتماعات القمة الإسلامية.

وعلى صعيد آخر، وجد حادث اغتيال القيادي الاشتراكي في تونس بلعيد أصداءه في مصر، وفجر المخاوف في أوساط الشارع المصري والقوى المدنية، خاصة أنه تزامن مع فتوى أطلقها داعية سلفي على قناة "الحافظ" الفضائية تهدر دماء رموز وكبار رجال المعارضة وبالتحديد أعضاء جبهة الإنقاذ الوطني، في مقدمتهم البرادعي، وحمدين صباحي.

وتنظم القوى الثورية الخميس(7شباط) في ميدان التحرير وقفة تأبينية حدادا على شكري بلعيد أحد رموز المعارضة اليسارية التونسية، وأدان التيار الشعبي المصري اغتيال المعارض التونسي اليساري، معتبرها إنذارا شديد الخطورة على إمكانية دخول دول الربيع العربي في مسلسل الاغتيالات السياسية للمعارضين، متوقعا حدوث ذلك فى مصر بعد الفتاوى التي أطلقها بعض الشيوخ.

وهاجم الإعلامي حمدي قنديل صاحب الفتوى الشيخ محمود شعبان مطالبا بتقديمه إلى المحاكمة اليوم قبل الغد.
واستنكرت جماعة الأخوان المسلمين الدعوات التى يطلقها البعض بإباحة الدم والتحريض على القتل أيا كان مصدرها، ووصف عضو مجلس الشورى القيادي الإخواني الدكتور أمير بسام الفتوى بالأفكار الشاذة التي تهدف إلى إثارة البلبلة والفتن.
وعشية "مليونية الرحيل والكرامة الإنسانية"، أصاب غضب عارم النشطاء السياسيين بسبب أمر أصدرته نيابة الأموال العامة لسجن طره لإخلاء سبيل رئيس مجلس الشورى السابق صفوت الشريف، واحد أبرز قيادات النظام السابق، وذلك على ذمة التحقيقات التى تجريها معه النيابة، وزادت من سخونة الحدث إعلان محامي الرئيس السابق لديوان رئاسة الجمهورية زكريا عزمي تقدمه بطلب لإخلاء سبيل موكله بعد تجاوز فترة الحبس الاحتياطي وفقا للقانون.
وتستعد القوى الثورية وجبهة الإنقاذ الوطني لتنظيم مسيرات حاشدة الجمعة من كافة ميادين مصر باتجاه قصر الرئاسة للمطالبة بإسقاط النظام والقصاص لدم الشهداء والمصابين التي سالت في أحداث الذكرى الثانية لثورة 25 يناير.
وفي المقابل، أعلنت الجماعة الإسلامية عن تأجيل "مليونية" التيار الإسلامي إلى 15 فبراير خوفا من وقوع احتكاكات مع القوى المدنية، واعتبرت تحركات المعارضة المدنية نوعا من الابتزاز السياسي للنظام.
XS
SM
MD
LG