روابط للدخول

الامم المتحدة:8% من الأناث في العراق يتعرضن للختان


جددت الامم المتحدة دعوتها لحكومتي بغداد واربيل مكافحة ظاهرة ختان الاناث لانها شكل من أشكال تشويه وبتر الأعضاء التناسلية الأنثوية.

وكانت الجمعية العامة للأمم المتحدة اصدرات قراراً يدعو الى انهاء عمليات ختان الاناث، وعينت السادس من شباط من كل عام يوما عالميا لعدم التسامح ازاء هذه الممارسة، التي وصفت بـ"البغيضة".

وعلى الرغم من انحسار ظاهرة الختان على مناطق معينة في اقليم كردستان وندرة حدوثها وسط العراق وجنوبه، قال المتحدث الرسمي بأسم وزارة الدولة للمرأة محمد حمزة ان الوزارة بصدد تشريع قانون يحرم ختان الاناث وممارسات العنف تجاه المرأة.

الى ذلك اكدت عضوة برلمان اقليم كردستان سوز عبد القادر ان البرلمان حاليا بصدد اجراء تعديلات على قانون العنف الاسري في الاقليم لكي يتسنى لكل من يشهد حالة عنف او ختان لفتاة ان يبلغ الجهات المختصة لأجراء اللازم.

وتستند عملية ختان الاناث الى اعراف وتقاليد اجتماعية قديمة يحاول البعض اكساءها بغطاء ديني.

ولفتت رئيسة جمعية الامل الناشطة المدنية هناء ادور الى وجوب تفعيل القوانين والتشريعات المتخذة بهذا الصدد، مطالبة الحكومة ومنظمات المجتمع المدني الى توعية الناس بخطورة ممارسة هذا التقليد.

ووفقاً لبيانات حديثة للأمم المتحدة فان معظم الفتيات في محافظات أربيل والسليمانية وكركوك يتعرضن للختان. وقد تم حظر ممارسة ختان الإناث بقرار اتخذته بالاجماع الجمعية العامة للأمم المتحدة بتاريخ 20 كانون الأول 2012، وندد به الأزهر عام 2006 وحظرته حكومة إقليم كردستان بسن قانون ضد العنف الأسري عام 2011.

XS
SM
MD
LG