روابط للدخول

البصريون يشكون سوء الخدمات الطبية


يعاني القطاع الصحي في محافظة البصرة من نقص حاد في الكوادر الطبية المتخصصة حسب مسؤول صحي فيما ينتقد مواطنون بصريون اداء دائرة صحة البصرة وعدم اهتمامها بالجانب الصحي للمواطن خاصة فيما يتعلق بتحديد اجور الاطباء وتقديم الخدمات الفندقية في المستشفيات واهمال نظافتها.

وقال نائب رئيس مجلس اعيان البصرة الشيخ محمد الزيداوي ان ارتفاع اجور الاطباء في العيادات الخاصة يشكل ارقا للمواطن، مشيرا الى ان المستشفيات في المحافظة تعاني من اهمال واضح.
فيما قال عضو لجنة الصحة والبيئة في مجلس النواب الدكتور جواد البزوني ان سبب الخلل في صحة البصرة هو نقص الكوادر الطبية التي لم يتم وضع حل لهذه المشكلة ازاء النسبة السكانية للمحافظة.

الى ذلك قال مدير عام دائرة صحة البصرة الدكتور رياض عبدالامير ان عدد المستشفيات العاملة في المحافظة بلغ 13 مستشفى وهناك 7 مستشفيات تحت الانجاز فضلا عن مستشفى خاص بشركة نفط الجنوب.

واضاف عبد الامير ان المشكلة تكمن في الكوادر الطبية وتمت مفاتحة مجلس المحافظة لتوفير الكوادر والذي وافق على استقدام 100 ممرضة و32 طبيب تخدير، مشيرا الى ان عدد اجهزة المفراس في البصرة اصبح 7 اجهزة وعدد اجهزة الرنين 3 ولكن لا يوجد مشغلين لهذه الاجهزة من ذوي الاختصاص.

وافاد عبدالامير ان خطة دائرة الصحة تتلخص في توفير الاجهزة الطبية من جانب واستقدام كوادر طبية متخصصة من جانب اخر.

XS
SM
MD
LG