روابط للدخول

"المدى"البغدادية: السلطات العراقية تعتقل مراسل صحيفة "لوموند ديبلوماتيك" الفرنسية


اوردت صحيفة "الناس" معلومات تفيد بأن القائمة العراقية قد تتخذ قراراً خلال الساعات القليلة المقبلة يَقضي بتقديم رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي استقالته من الرئاسة لينضم إلى (رفاقه) النواب والوزراء الذين علّقوا مشاركتهم وحضورهم في الحكومة والمجلس.

ونقلت الصحيفة عن مصدر في "العراقية" ان هذا القرار يأتي من أجل ان لا يُسحب البساط من تحت أقدام النواب والشخصيات السياسية في القائمة العراقية ولكي يكونوا جزءاً من الحراك الشعبي والسياسي المتصاعد.
ونشرت صحيفة "الناس" ايضاً ان الدكتور أياد علاوي قد ينسحب من العراقية بسبب الأجواء (الطائفية) التي تسيطر على مناخها، والآليات التي يتبعها جزء من القائمة في تثوير الشارع عكس الاليات التي يؤمن بها ويقرها علاوي نفسه.

وكتب حميد عبدالله في صحيفة "المشرق" أن الكثيرين يعتقدون ان الأزمة العراقية ستحلّ برحيل رئيس الوزراء نوري المالكي، الذي وصفه الكاتب بإنه ليس هو العقدة، ولا هو المنشار.
لكن هذا لا يعني ان المالكي لم يكن سبباً في الكثير من الازمات (كما يشير الكاتب) بسبب العناد والمكابرة والقفز فوق الحقائق، وعدم الاقرار بالفظائع والفضائح، مضيفاً أن المشكلة الحقيقية هي ان هناك من لا يستطيع العيش من غير مشكلة، او ان بعض السياسيين مجبولون على المشكلات والازمات سواء من كان منهم من الحكومة أم المعارضة.

وفي صحيفة "المدى" انتقد عدنان حسين اعتقال مراسل صحيفة "لوموند ديبلوماتيك" الفرنسية بعدما ضُبط وهو يلتقط صوراً من دون الحصول على موافقة رسمية.
وهنا يلفت الكاتب الى ان مساحة الأسرار العسكرية والأمنية في العالم كله تقلصت، بل انزوت هذه الاسرار عميقاً في الارض، فما من شيء على سطح الكرة الارضية غير مكشوف لعيون الاقمار الصناعية. وأن أكثر من هذا هو ان خدمة "Google Earth" تتيح لكل من يستخدم الشبكة العالمية أن يتفرج على كل ما هو قائم على سطح الارض.
هذا وخاطب الكاتب مسؤولي الأمن والدولة بأن يكبروا عقولهم، ويُطلقوا سراح الصحفي نادر دندون في الحال، فهو لم يسع لتصوير أسرارنا لأنه يعرف، كما نعرف، ان الأسرار كلها سقطت.

XS
SM
MD
LG