روابط للدخول

"هاولاتي" الكردية: الكرد سيتولون وكالة وزارات تابعة للعراقية


كتبت صحيفة هاولاتي ان الكرد لم يقاطعوا حكومة المالكي كما فعلت القائمة العراقية، وان الكرد سيتولون بعض الوزارات التابعة للعراقية وكالة.

ونقلت الصحيفة عن عضو مجلس النواب العراقي عن التحالف الكردستاني سعيد خوشناو قوله ان وزراء العراقية قدموا الى قائمتهم عرائض الاستقالة من مناصبهم لكن تنفيذ الامر يحتاج الى تصويت البرلمان.

واضاف خوشناو ان وحدة المواقف بين الكرد والعراقية قد ضعفت خلال فترة الاحتجاجات وان الوزراء الكرد لم يقاطعوا مجلس الوزراء الا لجلسة واحدة.

واشار خوشناو الى ان الكرد لا يطعنون احد في الظهر ولكن العراقية لم يكن لها موقف من تحشيد المالكي جيوشه على المناطق المتنازع عليها اضافة الى تباين مشاكل الطرفين مع حكومة المالكي.

وفي خبر اخر كتبت الصحيفة ان تجار العملة في محافظة السليمانية تعرضوا الى اضرار تقدر باكثر من مليار دولار، نتيجة التعامل غير الرسمي وغير القانوني بالعملات الصعبة.

واضافت الصحيفة ان 150 من تجار العملة في السليمانية اعلنوا الافلاس خلال هذا الشهر.

صحيفة خبات تناولت تحذير وزير الموارد الطبيعية في اقليم كردستان ئاشتي هورامي شركة برتش بتروليوم من التدخل في النزاعات بين الاقليم وبغداد.

واضاف هورامي ان الشركة في حال شرعت في خطتها لتطوير الحقول النفطية في المناطق المتنازع عليها فانها ستكون في خط النزاع الاول، طالبا من الشركة ان لا تسمح لنفسها بان تستغل من قبل الاطراف الاخرى لاغراض سياسية.

صحيفة هولير كتبت ان وزارة المالية في اقليم كردستان اصدرت ايضاحا حول تقرير الغرفة الاقتصادية لحركة التغيير اتهمت فيه الحركة بانها نشرت معلومات غير صحيحة عن واردات المطارات في الاقليم على المواطنين.

واضافت الصحيفة ان الغرفة الاقتصادية للحركة تهدفت الى الايحاء بان واردات مطاري اربيل والسليمانية ضخمة جدا تكفي لادراتها اضافة الى ارباح وهو امر غير صحيح.

واضافت الوزارة انه يجب تامين مبالغ اضافة الى واردات المطارات من اجل تطويرها ليتمكن المواطنون من الانتفاع منها اكثر.

وكتبت صحيفة كوردستاني نوى تقول ان حكومة اقليم كردستان ستعوض المتضررين من موجة الامطار والفيضانات الاخيرة في الاقليم.

ونقلت الصحيفة عن دلير طارق المتحدث باسم وزارة المالية في الاقليم تأكيده ان الوزارة ارسلت كتابا الى الجهات المختلفة يتضمن تعليمات حول مسالة تعويضات المتضررين بالكوارث الطبيعية والفيضانات وحوادث المرور والحرائق وان الوزارة شكلت لجنة لتقدير حجم الاضرار والتعويضات التي ستقدم للمواطنين.

XS
SM
MD
LG