روابط للدخول

"العراقية" تطالب بوقف حجر سجناء التاجي


مجلس النواب العراقي

مجلس النواب العراقي

إحتلت الاحتجاجات في المناطق ذات الأغلبية السنية معظم الحراك السياسي في مجلس النواب اليوم (الاربعاء)، إذ دخلت مفوضية حقوق الانسان على خط الاحتجاجات، لتطرح نفسها كوسيط مفاوض بين السلطة التنفيذية وممثلي المحتجين، وإقترح عضو المفوضية قولو السنجاري في مؤتمر صحفي عقدته المفوضية في أروقة المجلس، البدء باتخاذ اجراءات ايجابية لحماية حرية التعبير، فضلاً عن تعويض الضحايا مادياً ومعنوياً، بغية تقريب وجهات النظر.

وفي تغيّر لخطاب القائمة العراقية الذي غالباً ما يتهم الحكومة بانتهاكها حقوق المعتقلين، ناشد النائب عن القائمة نبيل حربو رئيس الوزراء نوري المالكي من أجل التدخل لوقف ما وصفه بـ "حجر سجناء التاجي المستمر" من بدء الاحتجاجات في الانبار، ومحاسبة كل من أقدم على تعذيب السجناء.

من جهته حذّر النائب عن ائتلاف دولة القانون عباس البياتي من زيارة متحملة للعراق يقوم بها رجل الدين المصري المقيم في قطر يوسف القرضاوي، في ظل وجود الاحتجاجات في بعض مناطق البلاد، مشيراً الى ان القرضاوي ليس جادا في طرح نفسه كرجل سلام، فهو لطالما اتخذ مواقف متشنجة تجاه ما يصفه البياتي بـ"اغلبية الشعب العراقي".

وتشهد المناطق ذات الاغلبية السنية احتجاجات مطالبة باطلاق سراح المعتقلات والمعتقلين، ومنذ 21 كانون الاول الماضي.

XS
SM
MD
LG