روابط للدخول

كردستان تحيي ذكرى تأسيس جمهورية مهاباد


جانب من إحتفال في أربيل بالذكرى 67 لتأسيس جمهورية مهاباد

جانب من إحتفال في أربيل بالذكرى 67 لتأسيس جمهورية مهاباد

أحيت رئاسة اقليم كردستان العراق بالتعاون مع وزارة الثقافة والرياضة والشباب في حكومة الاقليم (الثلاثاء) الذكرى 67 لتأسيس جمهورية مهاباد في كردستان إيران التي ينظر اليها الكرد باهمية، باعتبارها اول جمهورية كردية تأسست ثم انهارت في غضون أقل من عام.

وتأسست جمهورية مهاباد في أقصى شمال غرب إيران بمدينة مهاباد التي كانت عاصمتها، وكانت دُويلة قصيرة العمر مدعومة من الإتحاد السوفييتي السابق كجمهورية كردية أُنشأت سنة 1946 ولم تدم أكثر من 11 شهراً. وبحسب مصادر تاريخية فان هذا الكيان ظهر نتيجة للأزمة الإيرانية الناشئة بين الإتحاد السوفييتي السابق والولايات المتحدة الأميركية، بالرغم من أن إيران أعلنت الحياد أثناء الحرب العالمية الثانية. واستغل الكرد في إيران هذه الفرصة وقام قاضي محمد باعلان جمهورية مهاباد في 22 كانون الثاني عام 1946 ، ما دعا الحكومة الإيرانية الى القيام باسقاطها بعد 11 شهراً من إعلانها، وتم إعدام قاضي محمد في ساحة عامة في مدينة مهاباد.

أربيل: فوتوغراف وفولكلور

وفي إحتفالية أقيمت في أربيل، قال كمال كركوكي، ممثل رئيس الاقليم في هذه المناسبة، ان الاحتفال بهذه الذكرى يأتي من منطلق كون هذه الجمهورية بمثابة مدرسة للنضال لجميع الشعب الكردي المطالب بالحرية ولقومية او شعب تم الاستلاء على حقوقها وتحاول الحصول على استقلالها.

وشارك ممثلو عدد من الاحزاب والتيارات السياسية للاجزاء الاخرى من كردستان والذين يتخذون من اربيل مقراً لهم، في هذه المناسبة، بينهم صالح مسلم رئيس حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي في سوريا، الذي اكد على ضرورة اخذ العبر والدروس من هذه الجمهورية في تاريخ الشعب الكردي، قائلاً:
"لا نستطيع ان نتناول التاريخ بشكل مجزء، قسم هنا وهناك، ونعتقد ان هناك عبرا ودروسا يجب استنباطها وخاصة المرحلة الحالية التي يمر بها الشعب الكردي، ولكن يجب الاستفادة من تجارب ابائنا واجدادنا واحد التجارب جمهورية مهاباد وتاسيسها ثم انهيارها".

وينظر مؤرخون كرد باهتمام الى جمهورية مهاباد الكردية والفوا كتباً عنها، بينهم المؤرخ كمال مظهر الذي وصفها في حديث لاذاعة العراق الحر بانها مفخرة من مخافر الكرد، وقد ادى قاضي محمد وكذلك مصطفى بارزاني دورا كبيرا في جمهورية مهابادن وكان اخر لقاء بينهما ان سلم قاضي محمد علم جمهورية كردستان الى بارزاني وطلب منه الحفاظ عليه.

وتضمنت الاحتفالية تنظيم معرض للصور الفوتوغرافية وما كتب عن هذه الجمهورية في الصحافة المحلية والدولية، مع تقديم العديد من الفعاليات الموسيقية والغنائية والدبكات الشعبية الكردية.


السليمانية: ندوة بحثية

وفي السليمانية أحيت منظمات مدنية وشعبية في المحافظة ذكرى تاسيس جمهورية مهاباد بعقد ندوة تناولت بالبحث الواقع السياسي والاقتصادي والفكري للكرد ابان تلك الحقبة التي تاسست بها تلك الجمهورية، فضلا عن الاسباب التي اودت بتلك الجمهورية.

واشار استاذ التاريخ في جامعة السليمانية ياسين زردشتي في حديث لاذاعة العراق الحر الى ان جمهورية مهاباد تمثل نقطة تحول في الادارة الذاتية للمجتمع الكردي وانهاء حالة الاستعباد القومي انذاك.
واكدت عضو البرلمان الكردستاني شونم محمد ان على الجهات الحكومية احياء هذه الذكرى بشكل رسمي وان يصبح يوما وطنيا عند الاكراد بشكل عام.
اما الناشط السياسي عبد الوهاب احمد فقد بين ان تاسيس جمهورية مهاباد كان على اساس مبادئ السلام والتعايش الاخوي بين الشعوب المتجاورة، وشدد على انه رغم مرور كل هذه العقود مازال الشعب الكردي يناضل للحصول على حقوقه المشروعة.

XS
SM
MD
LG